الشأن السوريسلايد رئيسي

اللواء “جامع جامع” خارج قائمة العقوبات الأمريكية على النظام السوري .. إليك التفاصيل

أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية، اليوم الثلاثاء، عن إزالتها أحد أبرز الألوية في النظام السوري إلى جانب شركتين هولنديتين زودتا النظام السوري بالوقود عام 2013 من قائمة عقوباتها.

الخزانة تزيل لواءً في النظام السوري من قائمتها

وفي بيانٍ خاص حول تفاصيل التعديل الجديد، نشرته وزارة الخزانة على موقعها الرسمي، أكدت إزالة اللواء جامع جامع الذي تمت تصفيته في الأعوام الأولى للثورة السورية بدير الزور فيما اختلفت الروايات حول مقتله

 

كما شمل التعديل الجديد شركتي ستار أويل، وهولي براند لنقلهما وقود الطائرات إلى النظام، وقد تمّ تصنيفهما ضمن القائمة عام 2014، بسبب شحن وقود الطائرات إلى النظام عبر ميناء وسيط في بولندا، في محاولة لتجنب العقوبات، وتضمنت الشحنات أكثر من 1300 برميل

وقبل أيام، وقع الرئيس الأمريكي جو بايدن،،مرسوما يمدد “حالة الطوارئ الوطنية” المتعلقة بسوريا لعام آخر، وذلك في أول موقف له تجاه سوريا، منذ توليه الحكم في كانون الثاني الماضي.

ووجه المرسوم، الذي أصدر البيت الأبيض بيانا فيه، الخميس، انتقادات لنهج النظام السوري وسياساته، فيما يتعلق بدعم المنظمات “الإرهابية” والأسلحة الكيماوية، ما يشكًل تهديدًا للأمن القومي والسياسة الخارجية واقتصاد الولايات المتحدة.

ولم تعيّن الإدارة الجديدة فريقًا مسؤولًا عن الملف السوري إلى الآن، ومن المتوقع أن يشكّل خلال الفترة المقبلة، بحسب ما تحدث مصدر من الخارجية الأمريكية لعنب بلدي.

وكان الكونغرس الأمريكي مرّر قانون الطوارئ الوطنية عام 1976، وهو حق يمنحه للسلطة التنفيذية، وعلى رأسها الرئيس، للتعامل مع الأزمات الطارئة بشكل حاسم.

ويحق للرئيس أن يتجنب أي قيود على قراراته المتعلقة بالتعامل مع الأزمات، بشرط تأكيد وجود “تهديدات غير طبيعية وخطيرة على الأمن القومي والمصالح الأمريكية”.

وبموجب القانون، يُسمح للرئيس بفرض حالة الطوارئ لمدة عام واحد، قابلة للتجديد سنويًا.

اقرأ أيضًا: “منحة أمريكية خيالية” لـ السودان مقابل توقيعه رسمياً اتفاق السلام مع إسرائيل

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى