أخبار العالم العربيسلايد رئيسي

“القصف بالقصف”.. صافرات الإنذار تعمّ إسرائيل وحماس تتحدث عن معادلة جديدة وتحركات عربية متسارعة

تواصلت الاشتباكات الصاروخية بين فصائل المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة وإسرائيل، صباح اليوم الثلاثاء، بينما استمرت المواجهات في المسجد الأقصى، تزامناً مع تحركات عربية متسارعة.

تحركات عربية وحماس تؤكد موقفها

وصرّح الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، مندداً بالهجمات الإسرائيلية على غزة وأكد على أنها تعكس “استعراضاً بائساً للقوة”.

وقال الأمين العام لجامعة الدول العربية: الانتهاكات الإسرائيلية في القدس هي التي أدت إلى اشتعال الموقف على هذا النحو الخطير.

بدورها أكدت حركة حماس أن المقاومة ستستمر في صد العدوان مهما بلغت التضحيات مطالبة “العدو الإسرائيلي” أن يعيد حساباته.

وقالت حماس: نؤكد مجدداً أنه لا تراجع عن معادلة القصف بالقصف التي تفرضها المقاومة بكل قوة على العدو الإسرائيلي.

وكان قد اتصل وزيرا خارجية السعودية والأردني ودعا إلى بلورة جهد دولي لحماية الفلسطينيين من الانتهاكات الإسرائيلية.

اقرأ أيضاً : الغارات الإسرائيلية تقتل قيادياً بحماس.. ونتنياهو يتوعد الغزّاويين بردٍ “ساحق”

قصف متبادل بين فصائل المقاومة وإسرائيل

وتحدثت وسائل إعلام إسرائيلية أن 31 مصاباً نقلوا إلى مستشفى برزيلاي في عسقلان بينهم 2 في حالة خطيرة ومتوسطة جراء القصف الصاروخي من غزة، مشيرةً إلى أن عدد الصواريخ التي أطلقت من قطاع غزة باتجاه إسرائيل وصل إلى أكثر 200 صاروخ.

بينما شنّت إسرائيل ضربة صاروخية في شمال غزة، صباح اليوم، واستهدفت طائرات الاحتلال الإسرائيلي ورشة صناعية شرق مدينة خان يونس جنوبي قطاع غزة، وسقط على إثرها مصابين، كما أكدت السلطات الصحية في غزة بأن أعداد الضحايا ارتفع جراء الهجمات الإسرائيلية على القطاع إلى 24 مدنياً بينهم أطفال.

1152021 3 1

أما في الضفة الغربية وعلى صعيد المواجهات هناك فقد أكد الهلال الأحمر الفلسطيني، أن أعداد الإصابات بالضفة الغربية بما فيها القدس وصل إلى 714 منها 520 بالقدس الشرقية.

وأشارت وسائل إعلام إسرائيلية إلى أنّ رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ترأس اجتماعاً أمنياً بمشاركة وزير الدفاع للبحث في المواجهة العسكرية على جبهة قطاع غزة.

يذكر أنّ المواجهات بين الفلسطينيين والإسرائيليين اندلعت قبل يومين بالمسجد الأقصى بعد اقتحامه ومحاولة إخلائه والإعتداء على المصلين فيه، رافقها محاولة الاستيلاء على حي الشيخ جراح بالقدس وطرد أهله، مما وتّر الأحداث المتسارعة بين الجانبين حتى وصلت لمواجهة عسكرية.

"القصف بالقصف".. صافرات الإنذار تعمّ إسرائيل وحماس تتحدث عن معادلة جديدة وتحركات عربية متسارعة
“القصف بالقصف”.. صافرات الإنذار تعمّ إسرائيل وحماس تتحدث عن معادلة جديدة وتحركات عربية متسارعة

اقرأ أيضاً : فرح حرائر الأقصى بالرد الفلسطيني على الحملة الشرسة ضد القدس يعم وسائل التواصل (فيديو)

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى