الشأن السوريالفيديو

عملية تبادل للأسرى بين المعارضة والنظام السوري والنتيجة الإفراج عن 9 أشخاص بينهم زوجة قيادي سابق

أفادت مصادر خاصة لوكالة ستيب الإخبارية باتمام عملية تبادل للأسرى والمعتقلين بين المعارضة السورية المدعومة تركياً وقوات النظام السوري، عصر اليوم الأربعاء.

وفي التفاصيل، أفاد مراسل الوكالة بأنّ صفقة التبادل التي حصلت تضمنت تبادلاً لأسرى النظام و “الجيش الوطني” عبر معبر أبو الزندين الفاصل بين مناطق سيطرة الطرفين بريف حلب الشمالي الشرقي.

إطلاق سراح 9 أشخاص

وأضاف المراسل، بأنّ عناصر المعارضة المدعومة تركياً قد أطلقوا سراح خمسة أسرى للنظام، فيما بالمقابل تم فك أسر أربعة أشخاص بينهم امرأة، وهي زوجة أحد الضباط  المنشقين عن النظام وقيادي سابق في “الجيش الحر”، والملقب بأبو غضب، وهو أحد أبناء حلب.

آخر عملية تبادل للأسرى

ومنتصف شهر آذار/ مارس عام 2020، ، تمت عملية تبادلٍ مشابهة للأسرى بين الطرفين، أسفرت عن إطلاق المعارضة.

لسراح أحد ضباط النظام ممن اعتقلته لديها منذ عام 2013، وذلك في مقابل إفراج النظام عن المقاتل ضمن فصيل أحرار الشام”، وسيم المحمد، والمنحدر من مدينة سراقب شرقي إدلب مقابل ضابط برتبة نقيب بقوات النظام السوري.

اقرأ أيضاً : مقابل فتاة إسرائيلية.. صفقة تبادل أسرى بين النظام السوري وإسرائيل برعاية روسية

عمليات تبادل الأسرى بين المعارضة والنظام

والجدير بالذكر أنَّ كامل عمليات تبادل الأسرى بين المعارضة وقوات النظام السوري تتم عبر معبر أبو الزندين بريف حلب الشرقي، كونه المعبر الرسمي الوحيد بين الطرفين بالوقت الحالي.

عملية تبادل للأسرى بين المعارضة والنظام السوري والنتيجة الإفراج عن 9 أشخاص بينهم زوجة قيادي سابق
عملية تبادل للأسرى بين المعارضة والنظام السوري والنتيجة الإفراج عن 9 أشخاص بينهم زوجة قيادي سابق

اقرأ أيضاً : عملية تبادل أسرى بين قوات النظام السوري وفصيل “أنصار الإسلام” بريف حلب الغربي

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى