الشأن السوريسلايد رئيسي

إيران تفتتح قنصلية عامة في مدينة حلب وتتحدث عن مشروع يربطها بالبحر المتوسط

أعلن وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، عن افتتاح قنصلية إيرانية عامة في مدينة حلب، بهدف “توسيع نطاق التعاون” مع حكومة النظام السوري.

قنصلية إيرانية في مدينة حلب

وقال ظريف بعد لقائه رئيس النظام السوري بشار الأسد في دمشق، الأربعاء، “لدي خبر مهم أعلنه الآن، وهو أننا بموافقة الرئيس بشار الأسد سنفتتح القنصلية الإيرانية في مدينة حلب اليوم”.

وأضاف ظريف “آمل أن تثمر هذه الخطوة عن تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية والثقافية بين البلدين”.

وتطرق الوزير الإيراني أيضاً إلى الانتخابات الرئاسية المزعومة في سوريا، وذكر أن طهران مستعدة للحضور بصفة مراقب.

اقرأ أيضاً: هروب عناصر منتسبين لـ الميليشيات الإيرانية بعد مقتل قيادي “إيراني” بظروف غامضة جنوبي حلب

 

من جهة أخرى، تحدث الرئيس الإيراني حسن روحاني عن مشروع يربط بلاده بدول العراق وسوريا، وسيوفر الأساس أمام ربط إيران بالبحر الأبيض المتوسط.

واعتبر روحاني أن ربط شبكة السكك الحديدية بين مدينتي شلمجة في إيران والبصرة في العراق مشروع مهم للغاية، وسيربط البلدين بسوريا ومنطقة البحر المتوسط، مشددًا على أنه “سيسهم في تحقيق تغيير كبير في المنطقة”.

وأشار روحاني في كلمة ألقاها الخميس، إلى أن مدن عبدان وشلمجة وخرمشهر تقع في منطقة استراتيجية ذات أهمية كبيرة، معربًا عن أمله بأن “تشهد المنطقة تغيّراً كبيراً من خلال الاتفاق الذي حصل مع العراق حول ربط شبكة سكك الحديد بين مدينتي شلمجه والبصرة”.

وأكد أن ربط شبكة سكك الحديد بين إيران والعراق وسوريا سيوفر الأساس أمام ربط إيران بالبحر المتوسط، والذي يحظى ببالغ الأهمية، وقال إن حكومته تتابع هذا المشروع على الصعيدين السياسي والعملياتي، على أن يكمل في السنوات القادمة.

وتعتبر إيران من أبرز داعمي النظام السوري الذي يرأسه بشار الأسد، حيث تدخلت عسكريًا إلى جانبه لقمع الاحتجاجات السلمية في المدن السورية، وساهمت بقتل وتشريد ملايين السوريين، فضلاً عن مشروعها التوسعي في المنطقة العربية.

اقرأ أيضاً: خاص|| اجتماع سرّي وخطة يعدها حزب الله العراقي مع ميليشيات إيرانية بحلب ومصدر يكشف التفاصيل

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى