الشأن السوريسلايد رئيسي

القوات الروسية ترعب أهالي القامشلي بتحركات تجريها للمرة الأولى

أجرت القوات الروسية تحركات جديدة بمحافظة الحسكة، اليوم الأحد، أثارت على إثرها الذعر بين الأهالي هناك.

القوات الروسية ترعب أهالي القامشلي
القوات الروسية ترعب أهالي القامشلي

القوات الروسية ترعب الأهالي

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية”، إن القوات الروسية أجرت للمرة الأولى مناورات وتدريبات عسكرية بالذخيرة الحية في مدينة القامشلي التابعة لمحافظة الحسكة.

وأضاف أن القوات الروسية أطلقت القذائف من المدفعية الثقيلة والمدرعات الثقيلة بالإضافة لتحليق الطيران المروحي في سماء المنطقة.

وأشار إلى أن هذه المناورات أثارت الذعر والخوف بين الأهالي في البادية، حيث سمعت أصوات انفجارات ضخمة بالمنطقة تسببت بحالة الخوف، قبل أن يتبيّن أنها تدريبات عسكرية روسية.

وهذه المرة الأولى التي تجري فيها القوات الروسية في محافظة الحسكة تدريبات ومناورات عسكرية.

وكانت القوات الروسية تدخلت في وساطة خلال شهر نيسان/أبريل الماضي، بعد اندلاع اشتباكات بين قوات سوريا الديمقراطية “قسد” وميليشيا الدفاع الوطني، الرديفة لقوات النظام السوري في حي الطي بمدنية القامشلي.

اقرأ أيضاً: مع المساعي الروسيّة.. اشتباكات متقطعة في القامشلي و”قسد” تضع شروطها بمفاوضات.. (فيديو وخريطة)

 

وتنتشر الشرطة العسكرية الروسية في مدينة القامشلي شمال شرق سوريا، وتسّير دوريات لمنع الاشتباكات بين “قسد” و”الدفاع الوطني”.

وقال نائب رئيس المركز الروسي للمصالحة في سوريا الأميرال ألكسندر كاربوف، “بعد صراع بين السكان العرب والأكراد، تقوم قوات الشرطة العسكرية الروسية بتسيير دوريات في أحياء مدينة القامشلي تغطيها المروحيات الروسية، من أجل منع الاستفزازات”.

وأشار إلى أن جهود مركز المصالحة بين الأطراف المتحاربة، أدت إلى وقف إطلاق النار واستقرار الوضع في المدينة.

اقرأ أيضاً: القامشلي… قسد تتقدم في حي طي والوساطة الروسية تصطدم مجدداً بحائط “الفشل”

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى