خبر عاجل

الحكومة الإسبانية تتحدث عن الشرط الوحيد لنهاية العنف بفلسطين بعد 30 عاماً من مؤتمر مدريد

تحدثت الحكومة الإسبانية، اليوم الجمعة، حول مجريات الأحداث الأخيرة في فلسطين، وما آلت إليه الأمور بعد وقف إطلاق النار. 

وقال المتحدث باسم الحكومة الإسبانية: مرتاحون لوقف إطلاق النار الذي أعلن  بوساطة القاهرة وواشنطن والدوحة وعمان والأمم المتحدة. 

وأكدت الحكومة الإسبانية أنه بعد 30 عاماً من مؤتمر مدريد جاء هذا التصعيد ليؤكد أن نهاية العنف لن تكون إلا بعملية سياسية. 

وأشارت إلى أنّ العملية السياسية القائمة على مبدأ حل الدولتين تحافظ على حياة الناس والسلم الإقليمي.

يذكر أنّ فصائل المقاومة الفلسطينية وإسرائيل وقعوا اتفاق لوقف متزامن لإطلاق النار بعد 11 يوم من المعارك بين الطرفين.

pedro sanchez 1

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى