أخبار وتقاريرالشأن السوري

“حزب البعث” يحشد لـ الانتخابات الرئاسية في منطقة خاضعة لقسد.. والأخيرة تتخذ إجراءات

عقد “حزب البعث” الحاكم اجتماعاً، اليوم السبت، في شعبة الرقة الواقعة في بلدة السبخة بريف الرقة الشرقي الخاضع لسيطرة قوات النظام، وذلك بهدف إيصال صناديق الاقتراع إلى نقاط سيطرة قوات النظام في بلدة عين عيسى الخاضعة لسيطرة قوات قسد.

حزب البعث يحشد لـ الانتخابات الرئاسية

ووفقاً لما أفادت به مراسلة، وكالة “ستيب نيوز” الأخبارية، نور الجاسم، فقد تمّ الإتفاق على إدخال صندايق اقتراعٍ جوّالة” بين نقاط سيطرة قوات النظام في ريفي الحسكة والرقة الشمالي وأخرى في محيط مدينة منبج بريف حلب الشرقي.

اقرأ أيضاً:
بالصور|| احتفاليات مؤيدة لـ بشار الأسد باللاذقية وحماة والأمن يعتقل موظفين رفضوا المشاركة

بالصور|| احتفاليات مؤيدة لـ بشار الأسد باللاذقية وحماة والأمن يعتقل موظفين رفضوا المشاركة

رفع معنويات العناصر ودفعهم لانتخاب الأسد

ويأتي اللجوء إلى هذه الخطوة، بهدف دفع عناصر قوات النظام والأهالي إلى انتخاب “بشار الأسد”، عبر تلك الصناديق، فضلاً عن مساهمتها برفع معنويات العناصر المتواجدين على خطوط التماس مع فصائل المعارضة المسلحة الموالية لتركيا.

وفي وقتٍ سابق، عقد اجتماعٌ مماثل لشعبة حزب البعث فرع الرقة في الريف الشرقي بهدف مناقشة وضع صناديق اقتراع خاصّة بالأسد فقط، في مناطق سيطرة قوات قسد الأمر الذي لاقى رفضاً من قبل الأخيرة.

اقرأ أيضاً:
النظام السوري يرّد بغضب على تصريحات فرنسا حول الانتخابات الرئاسية.. وينبهها لأمرٍ يجري بباريس

النظام السوري يرّد بغضب على تصريحات فرنسا حول الانتخابات الرئاسية.. وينبهها لأمرٍ يجري بباريس

قسد تتخذ مجموعة إجراءات

وفي المقابل، كثفت قوات قسد من إجراءاتها المشددة على المعابر البرية الواصلة بين مناطق سيطرتها ومناطق سيطرة قوات النظام، شرق وغرب الرقة، واقتصرت عمليات العبور المسموح بها علئ الموظفين والطلبة وحاملي التقارير الطبية

وقبل يومين، لجأ حزب البعث إلى تنظيم مسيراتٍ مؤيدة في كل من محافظتي اللاذقية وحماة، حيث تمت معاقبة المتخلفين عنها بالسجن، وذلك ضمن إطار محاولات النظام فرض نفوذه على المناطق التي يُسيطر عليها عبر قمع إرادة المدنيين وتهديدهم في حال عدم المشاركة في تلك المسيرات بفصلهم من عملهم، وتعرضهم للمساءلة القانونية والاعتقال.

المفتاحية:

الانتخابات الرئاسية

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى