الشأن السوريسلايد رئيسي

الميليشيات الإيرانية تسحب بطاقات عناصرها بعد انتشار ظاهرة تأجيرها لعناصر داعش والمهربين

بدأت الميليشيات الإيرانية التابعة للحرس الثوري، بسحب بطاقات التعريف العسكرية من عناصرها المنتشرين في بادية ديرالزور، وذلك بعد انتشار ظاهرة تأجيرها للمهربين وامتلاك عناصر تنظيم داعش بطاقاتٍ مماثلة تسهّل على عناصره التحرك في البادية.

الميليشيات الإيرانية تسحب بطاقات العناصر

وفي التفاصيل، أفادت مصادر خاصّة لوكالة “ستيب” الإخبارية، أنّ قيادات الميليشيات أبلغت جميع حواجزها بضرورة سحب البطاقات من العناصر عند عبورهم عليها، بالإضافة لإبلاغ إدارة المقرات والدوريات والمعسكرات بالمباشرة بسحب مئات البطاقات من العناصر.

ووفقاً لذات المصادر، تعمل الميليشيات من خلال هذه الخطوة على إعادة مطابقتها مع البيانات الموجودة لديها والعمل على آليةٍ جديدة تضمن عدم استغلالها.

بطاقات مؤقتة وخطة جديدة

وبعد سحب البطاقات عملت الميليشيات على منح عناصرها ورقةً مؤقتة طبع عليها صور العناصر الحاملين لها صالحة لمدة 48 ساعة، على أن يتمّ تجديدها من قبل الكتيبة التي يتبع لها العنصر وذلك إلى حين منح البطاقات الجديدة وفق خطةٍ لم يتم الإعلان عن تفاصيلها.

مواضيع ذات صِلة : “منبر للتشييع”.. الميليشيات الإيرانية تُكمل بناء حسينية في البادية السورية

وتأتي هذه الخطوة بسبب استخدام بطاقات عناصر ميليشيات الحرس الثوري الإيراني مؤخراً في عمليات التهريب كما حصل عناصر تنظيم داعش على بطاقات عناصر الميليشيات الذين قتلوا مؤخراً في البادية واستخدموها على أنهم من عناصر الميليشيات.

شاهد أيضاً : احتفالات شعبية إيرانية تخلف 6 قتلى و331 جريح 

الميليشيات الإيرانية تسحب بطاقات عناصرها بعد انتشار ظاهرة تأجيرها لعناصر داعش والمهربين
الميليشيات الإيرانية تسحب بطاقات عناصرها بعد انتشار ظاهرة تأجيرها لعناصر داعش والمهربين

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى