منوع

قانون جديد يستهدف منازل اللاجئين في بلجيكا يوضح تفاصيله وزير الهجرة

كشفت مواقع إخبارية مهتمة بشؤون اللاجئين، اليوم الجمعة، عن نية وزير الهجرة واللجوء البلجيكي، سامي مهدي، طرح قانون بخصوص المهاجرين واللاجئين في بلجيكا ويعيشون فيها بدون أوراق إقامة.

– قانون يستهدف اللاجئين في بلجيكا

وفي التفاصيل، من المقرر أن ينص القانون على تفتيش منازل اللاجئين الذين ليس لديهم أوراق بدون إذن مسبق ومن ثم ترحيلهم إلى بلادهم.

ولعل الجزء الأكثر إثارة للجدل في الاقتراح المطروح من وزير الهجرة البلجيكي الذي تعود أصوله للعراق، يتعلق بالسماح للشرطة البلجيكية بدخول أي منزل يقيم فيه لاجئين غير مسجلين والذين يرفضون مغادرة بلجيكا.

ويذكر أن هذا القانون قد طرح من قبل سنوات في بلجيكا ولكن لم يتم تفعيله بسبب حساسيته لأن هذا يدل على قمع من الشرطة وخاصة في بلد ديمقراطي مثل بلجيكا.

واليوم أعاد، مهدي المحاولة مرة أخرى لكي يقوم بفرض هذا القانون ولكن بطريقة دبلوماسية، على سبيل المثال، لا ينبغي استخدام هذا القانون إلا على اللاجئين الذين تم إعطائهم ورقة مغادرة بلجيكا لأكثر من مرة، مع موافقة البلد الأصلي كذلك على استقبال الشخص المقيم بشكل غير شرعي في بلجيكا.

وأشارت التقارير الإعلامية إلى أنه للموافقة على هذا القانون الجديد، سوف يتعين على الوزير البلجيكي الحصول أولاً الموافقة من حزبي اليمين واليسار، ما يجعل الموافقة عليه مستحيلة بسبب حساسية القانون، الذي أثار بدوره استياء الحزب الأخضر.

وعادت من جديد الموضوعات السياسية الهامة للظهور على الساحة البلجيكية عقب ما أخمدتها تداعيات فيروس كورونا على مدار العامين المنصرمين، كما وأعيدت المواضيع الأكثر أهمية للتداول والنقاش.

اللاجئين في بلجيكا


تابع المزيد:

))شاهد||أمريكا شاب في مدينة ميامي يعثر على مكب قمامة مليء بالنقود

))الرئيس اللبناني يدلي بتصريحات صادمة حول اللاجئين السوريين ويوجّه نداءً دولياً

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى