ترند - Trendسلايد رئيسي

بالفيديو|| مرافقة جبران باسيل يعتدون على امرأة بالضرب ويقومون بتكسير هاتفها واسمه يتصدر الترند

تصدر اسم “جبران باسيل” رئيس التيار الوطني الحر، اليوم الأحد، منصات التواصل الاجتماعي، في لبنان بعد انتشار فيديو يوثق اعتداء حراسه على امرأة في مطعم.

حراس جبران باسيل يعتدون على امرأة

وذكرت وسائل الإعلام وصفحات التواصل الاجتماعي أن الفريق الأمني المرافق لرئيس التيار الوطني الحر، جبران باسيل، اعتدى على سيدة “ذكر ناشطون أنها أجنبية” بالضرب في أحد المطاعم على خلفية مشادة كلامية.

وأشار رواد مواقع التواصل الاجتماعي إلى أن السيدة تقدمت من طاولة باسيل أثناء تواجده في مطعم “المندلون”، في البترون موجّهة له نقداً لاذعاً فما كان من حراس باسيل إلا الاعتداء عليها بالضرب ليغادر على إثر ذلك باسيل المكان وسْط استياء الحاضرين من هذا الاعتداء.

وقال آخرون إن المرأة كانت تصور باسيل أثناء خروجه من المطعم واقتربت لتوجه له كلاماً ناقداً فاعتدى حراسه عليها بالضرب.

تفاعل المتابعين

أثار الفيديو المتداول لاعتداء حراس، جبران باسيل، على امرأة موجة غضب واسعة على وسائل التواصل الاجتماعي.

وكتب حساب، فورك: “جبان باسيل وليس جبران إذا بقلب دارك وبالبترون منك قادر تتواجد فكيف مفكر أنك تعمل رئيس الله يشفي السيدة وتدعي عليك ليس بالمحاكم بل ل لله والله يمهل ولا يهمل والله يوجدنا بنفس المكان لأن ليس كل لحم تستطيع تأكله خسئت يا جبان باسيل .

قال حساب، تالا: “يعني بين خبرية تحويل الأموال وخبرية الاعتداء على سيدة النتيجة وحدة:
جبران باسيل حتّى نهار الأحد مع كاس العرق مش قادرين تشيلوه من بالكن”.

وكتب حساب،مواطن لبناني: “جبران باسيل أتحداك تيجي علا عكار وتضرب ولد رح نوديك بلبراد”.

وكتبت،راما: “مرافقو جبران باسيل يعتدون على سيدة بالضرب المبرح في أحد المطاعم بمنطقة البترون”.

وقال حساب، روجر نوار: “هيدي السيدة يلي كسروها مرافقين  باسيل واضح مكسرينها تكسير لدرجة أخدنالها الصورة من داخل غرفة العمليات بسبب وضعها الحرج و حاجتها لعملية جراحية”.

ونشر، بسام خضر آغا،تغريدة قال من خلالها: “علمنا أن ما يسمى بشبيحة الحماية تبع جبران باسيل اعتدوا بالضرب على سيدة في مطعم في البترون لأنها تجادلت معه بموضوع ما، أسمع منيح يا جبران هيدي الست إذا ما عندها حدا يدافع عنها بعتبر نفسي مسؤول للدفاع عنها، ورح قلك تطلب من ربك ما نلتقى فيك لا بمطعم ولا بمناسبة”.

وكتب حساب، أحمد ياسين: “طبعًا بجم باسيل يبرّرون الاعتداء بأنها تعرّضت له لفظيًا وانتقدته، هذا التافه، جبران، يطمح لأن يكون ديكتاتورًا صغيرًا ولكن مش مشكلة، اللي كبّرك رح يصغّرك، فاسد وانتهازي ومريض، آخر إضافات باسيل، بلطجي”.

وأضاف في تغريدة أخرى قائلاً: “سيدة كانت تصوّر موكب جبران باسيل أثناء وصوله لمطعم اشتراه صهره مؤخرًا في البترون، فما كان من بلطجية هذا التافه، أي باسيل إلّا أن كسروا هاتفها وأبرحوها ضربًا قبل أن يتدخل الحاضرين لإبعاد هؤلاء البجم”.

وكتب حساب آخر: “واصل الإفلاس عند جبران باسيل أنه يعتدي بالضرب هو ومرافقينه على ست كانت عم تصوّر؟! تفه”.

وقال حساب، مش أمين ساخراً: “قال حركة أمل عم ينتقدوا يلي عملوا مرافقين جبران باسيل، بس يا دنيا تصبي عالجرح ملح ليه؟”.

وكتب حساب إبراهيم وهبة: “شوفوا شبيحة وبلطجية وزعران الطامح لرئاسة الجمهورية جبران باسيل ماذا فعلوا بامرأة فقط لأنها انتقدته داخل المطعم، الوقاحة عندما يرد ويوضح ما حصل”.

وقال، جان نخول: “بانتظار رواية فريق جبران باسيل لما حصل في البترون، رواية السيدة المعتدى عليها تقول إنها تعرضت للضرب من مرافقي النائب باسيل لمجرد أنها صوّرت موكبه لإظهار حجمه مقارنة بأي نائب آخر”.

مواضيع ذات صِلة : ما الهدف من زيارة باسيل إلى موسكو بعدما زارها الحريري؟

وذكرت وسائل إعلام لبنانية أن النائب، جبران باسيل، وأثناء خروجه من أحد مطاعم مدينة البترون، تعرض لهجوم كلامي من إحدى السيدات التي اعتبرت أن وجوده في المطعم يشكل استفزازاً للبنانيين الذين يعيشون الذل في مختلف تفاصيل يومياتهم”.

شاهد أيضاً : النجم العالمي “كلوني”يتبرع لكل صديق بمليون دولار.. هكذا علقت زوجته اللبنانية أمل علم الدين

بالفيديو|| مرافقة جبران باسيل يعتدون على امرأة بالضرب ويقومون بتكسير هاتفها واسمه يتصدر الترند
بالفيديو|| مرافقة جبران باسيل يعتدون على امرأة بالضرب ويقومون بتكسير هاتفها واسمه يتصدر الترند

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى