علوم وتكنلوجيا

ظاهرة “أظافر كورونا”.. علامات جديدة عليك معرفتها تدل على الإصابة بفيروس كورونا

 

قالت دراسة حديثة، إن الإصابة بفيروس كورونا تؤثر على أظافر الأصابع، حيث تبدو أظافر عدد قليل من المرضى مشوهة بعد عدة أسابيع – وهي ظاهرة أطلق عليها اسم “أظافر كورونا”.

 

ظاهرة أظافر كورونا

 

وذكرت الدراسة أنه تضمن أحد الأعراض نمط نصف قمر أحمر يشكل شريطاً محدباً فوق المنطقة البيضاء عند قاعدة الأظافر، ويبدو أن هذا يظهر في وقت أبكر من شكاوى الأظافر الأخرى المتعلقة بكورونا، حيث يلاحظ المرضى ذلك بعد أقل من أسبوعين من التشخيص.

وأشارت إلى أن أنماط الظفر الأحمر على شكل نصف القمر تعد نادرة بشكل عام، ولم يسبق رؤيتها بالقرب من قاعدة الظفر، لذا فإن ظهور هذا النمط على هذا النحو يمكن أن يكون حصرياً مؤشراً على الإصابة بفيروس كورونا.

اقرأ أيضاً:

حظر كامل للأكثر خطورة.. أردوغان يتحدث عن التعليمات الجديدة حول كورونا ويمنع فعاليات الإفطار والسحور خلال رمضان

ولفتت إلى أنه ما تزال الآلية الكامنة وراء نمط نصف القمر غير واضحة، وقد يكون السبب المحتمل هو تلف الأوعية الدموية المرتبط بالفيروس نفسه. وبدلا من ذلك، قد يكون بسبب الاستجابة المناعية ضد الفيروس التي تسبب جلطات دموية صغيرة وتغير لونها.

وأوضحت أن هذه العلامات ليست مثيرة للقلق، لأن المرضى لا يعانون من أعراض، مع أنه من غير الواضح المدة التي يقضونها فيها، فقد استمرت ما بين أسبوع واحد إلى أكثر من أربعة أسابيع في الحالات المبلغ عنها.

اقرأ أيضاً:

طلاب مصر في خطر.. مناشدات للرئيس السيسي للتدخل ومساعدتهم وذويهم

خطوط بو في الأظافر

 

وذكرت الدراسة أنه وجد عدد قليل من المرضى أيضاً فجوات أفقية جديدة في قواعد أظافر أصابع اليدين والقدمين، والتي تُعرف باسم “خطوط بو”، وتميل إلى الظهور بعد أربعة أسابيع أو أكثر من الإصابة بعدوى كورونا.

وتحدث “خطوط بو” عندما يكون هناك انقطاع مؤقت في نمو الأظافر بسبب الضغط الجسدي على الجسم، مثل العدوى أو سوء التغذية أو الآثار الجانبية للأدوية مثل أدوية العلاج الكيميائي. وفي حين أنه من المعقول أن يكون سببها “كوفيد-19″، إلا أنها بالتأكيد ليست عرضا حصريا للمرض.
ومع نمو الأظافر ما بين 2 و5 ملم شهريا في المتوسط​​، تميل “خطوط بو” إلى أن تصبح ملحوظة بعد أربعة إلى خمسة أسابيع من حدوث الإجهاد البدني.

اقرأ أيضاً:

بالفيديو || تزاحمات ومعارك على شراء الأكل في تركيا.. بعد إصدار قرار حظر تجوال ل 48 ساعة

لذلك يمكن تقدير توقيت الحدث المجهد من خلال النظر إلى مدى بُعد “خطوط بو” عن قاعدة الظفر. ولا يوجد علاج محدد لخطوط بو، لأنها تميل في النهاية إلى النمو إذا تم حل الحالة الأساسية.

وحالياً، تشير الأدلة المتاحة إلى عدم وجود ارتباط بين شدة عدوى كورونا ونوع أو مدى تغيرات الظفر.

نتائج أخرى غير عادية

سجل باحثون بعض الحوادث الأخرى غير العادية أيضا، حيث تراجعت أظافر مريضة من قاعدة الظفر وتساقطت في النهاية، بعد ثلاثة أشهر من إصابتها. وتُعرف هذه الظاهرة باسم onychomadesis، ويُعتقد أنها تحدث لأسباب مماثلة لظهور “خطوط بو”.

ولم تتلق المريضة علاجاً لهذه التغييرات حيث يمكن رؤية أظافر صحية جديدة تنمو تحت تلك التي انفصلت، ما يشير إلى أن المشكلة بدأت في حل نفسها.

وشهد مريض آخر، بعد 112 يوماً من نتيجة اختباره الإيجابية، تغيرا في اللون في أطراف أظافره. ولم يُمنح أي علاج، والآلية الكامنة وراء ذلك غير معروفة.

وفي حالة ثالثة، ظهرت على أظافر المريض خطوط بيضاء أفقية لا تختفي بالضغط، تُعرف بـ”خطوط ميس” أو ابيضاض الدم المستعرض. وظهرت بعد 45 يوما من الاختبار الإيجابي لكورونا.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى