أخبار العالم العربي

الكاظمي يحنث بوعوده ويلتقي الحشد الشعبي في سامراء ويلتقط “صورة للذكرى”

أثارت صورةٌ التقطها رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، مع عناصر تابعين لـ الحشد الشعبي عاصفةً من الجدل في العراق، فيما اكتسح هاشتاغ “الكاظمي يدعم الإرهاب” منصات التواصل الاجتماعي في العراق.

الكاظمي يزور مقراً لـ الحشد الشعبي في سامراء

وفي التفاصيل، زار مصطفى الكاظمي، اليوم الاربعاء، مقرّ قيادة الحشد الشعبي في قاطع سامراء بمحافظة صلاح الدين.

وجاء في بيانٍ صادرٍ عن مكتبه الإعلامي، أنّ الكاظمي زار اليوم مقر قيادة الحشد الشعبي في قاطع سامراء، وناقش مع عددٍ من القيادات الأوضاع الأمنية في القضاء، فيما انتشرت لاحقاً صورةً بدا أنها التقطت عقب اللقاء.

افتتاح محطة كهرباء سامراء البخارية

إلى ذلك، افتتح رئيس الوزراء العراقي، اليوم، محطة كهرباء سامراء البخارية، فيما أكّد أن المحطة ستوفر فرص عمل لأكثر من 1400 مواطن عراقي.

وتأتي زيارة الكاظمي لسامراء، بعد أيامٍ فقط على تعرّض موكبه، للرشق بالحجارة من قبل متظاهرين غاضبين طالبوه بالكشف عن قتلة النشطاء السياسيين بالحراك الشعبي في البلاد.

جاء ذلك خلال تدشين الكاظمي محطةً كهربائيّةً وجسراً في محافظة ذي قار الجنوبية، وذلك وفقاً لما أرودته وسائل إعلامٍ محلّية.

وزار الكاظمي خلال زيارته الأولى، عائلتي قتيلين أحدهما مقاتلٌ في الحشد الشعبي، والآخر أُصيب بتظاهراتٍ العام الماضي وتوفّي متأثراً بجراحه.

اقرأ أيضاً : بالفيديو|| متظاهرون غاضبون يحاصرون موكب رئيس الوزراء العراقي ويرمونه بالحجارة

نكث بالوعود السابقة

وتعتبر زيارات الكاظمي الأخيرة مستفزةً للكثير من الأطراف السياسية العراقية، ونكثاً صريحاً بما أطلقه من وعودٍ سابقة تمثلت بتقييد نفوذ الحشد الشعبي الموالي لإيران، ومحاسبة قادته المتورطين في قتل متظاهرين عراقيين.

الكاظمي يحنث بوعوده ويلتقي الحشد الشعبي في سامراء ويلتقط "صورة للذكرى"
الكاظمي يحنث بوعوده ويلتقي الحشد الشعبي في سامراء ويلتقط “صورة للذكرى”

اقرأ أيضاً : اغتيال ضابط كبير بالمخابرات العراقية قرب بغداد والكاظمي يتخذ إجراء عاجل

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى