سلايد رئيسيشاهد بالفيديو

بالفيديو|| “الصفعة” لا تزال تلاحقه… الرئيس الفرنسي يتعرّض لموقفٍ محرجٍ جديد

نشرت قناة “بي إف إم تي في” الفرنسية، اليوم الخميس، مقطعاً مصوّراً يوثّق موقفاً محرجاً جديداً تعرّض له الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، خلال زيارته إلى أحد أقاليم البلاد، إذ كان لِزاماً عليه أن يجيب على سؤالٍ غير متوقّع ومحرجٍ بعض الشيء.

 

الرئيس الفرنسي يتعرّض لموقف غير متوقع

فخلال زيارة الرئيس الفرنسي إلى إقليم لاسوم، سأله أحد الأطفال عن شعوره بعد الصفعة التي تلقّاها على وجهه من أحد المواطنين، خلال زيارته بلدية تاين لارميتاج جنوب شرقي البلاد.

اقرأ ايضاً:بالفيديو || ماكرون يتلقى “صفعة” على وجهه خلال زيارة إلى جنوب شرق فرنسا

هل أنت بخير بعد الصفعة

ووقع ذلك خلال زيارة ماكرون مدرسةً في بلدة بوا دو بيكاردي في الإقليم، حيث استوقفه تلميذٌ أمام كاميرات التلفزيون وسأله بعد أن رفع إصبعه طالباً الإذن بالكلام: “هل أنت بخير بعد الصفعة التي تلقيتها؟”، في إشارةٍ إلى الاعتداء الذي تعرض له ماكرون مؤخراً، فما كان من ماكرون إلا أن يواجه السؤال بابتسامةٍ عريضة أتبعها بالإجابة: “آه نعم، لا بأس، لم يكن الأمر ممتعاً، وهذا ليس شيئاً جيداً”.

وأضاف ماكرون مخاطباً الطفل: “ليس من الجيد أبداً أن يقوم أحدٌ بالضّرب، حتى في فناء المدرسة، إنه ليس جيداً، ومن صفعني لم يكن على حق”.

إلى ذلك، تحدّث ماكرون خلال زيارته مع طلابٍ سابقين في المدرسة عندما كانت تديرها جدّته، وكذلك مع أولياء أمور الطلاب حول تأثير الأزمة الصحية على الأطفال.

اقرأ ايضاً:المتهم بـ “صفع” الرئيس ماكرون يواجه تهماً متعددة والإدعاء الفرنسي يطالب بإنزال هذه العقوبة بحقه

ماكرون تلقّى صفعةً على وجهه

الجدير ذكره، أنّ الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، تلقّى صفعةً على وجهه من أحد الأشخاص خلال زيارةٍ له إلى جنوب شرق فرنسا، في الثامن من الشهر الجاري.

وبعدها بيومين، قضت محكمةٌ فرنسيةٌ بسجن الشاب الذي صفع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مدة سنةٍ ونصف منها 14 شهراً مع وقف التنفيذ.

وأقر داميان تاريل (28 عاماً) والمولع بتاريخ العصور الوسطى، بضرب ماكرون خلال زيارته إلى منطقة دروم بجنوب شرق البلاد لكنه أبلغ المحققين بأن فعلته لم تكن مع سبق الإصرار.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى