أخبار العالمسلايد رئيسي

الأسطول الأمريكي يكشف عن مدمرة صواريخ موجهة مخصصة للاشتباك براً وبحراً وجواً

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية، اليوم الثلاثاء، إطلاقها مدمرة صواريخٍ موجهةٍ جديدة تنتمي إلى طراز المدمرات الحربية “أرلي بارك”، المصممة خصيصاً للاشتباك مع مختلف الأهداف المعادية في البر والبحر والجو.

الأسطول الأمريكي يكشف عن مدمرة صواريخ موجهة مخصصة للاشتباك براً وبحراً وجواً
الأسطول الأمريكي يكشف عن مدمرة صواريخ موجهة مخصصة للاشتباك براً وبحراً وجواً

مدمرة صواريخ أمريكية جديدة

وتكريماً لـ جاك لوكاس، وهو أصغر ضابطٍ بحري في الحرب العالمية الثانية حصل على ميدالية الشرف، فقد سميّت المدمرة الجديدة على اسمه، وذلك وفقاً لما ذكره موقع الشركة المصنعة للمدمرة “هانتنغتون إن غولز”.

اقرأ أيضاً:انطلاقاً من بحر العرب.. أمريكا تنهي وجودها في أفغانستان بضربة موجعة لحركة طالبان

تتميز بوسائل قتالية دفاعية وهجومية متطورة

وبحسب الموقع ذاته، فإنّ الفئة الجديدة من المدمرة “أرلي بارك”، التي تحمل اسم “جاك لوكاس” تتميز بوسائل قتاليةٍ دفاعيةٍ وهجومية متطورة لرصد الأهداف والاشتباك معها، إضافةً إلى الوسائل الدفاعية الخاصة بمواجهة الصواريخ الباليستية.

ولفتت الشركة المصنعة للسفينة إلى أنها تمكنت من إنتاجها في الوقت المقرر خلال هذ الشهر، مشيرةً إلى أنه تم إطلاق السفينة في 11 يونيو/ حزيران الجاري.

وأنتجت الشركة المصنعة لهذه المدمرة، أكثر من 30 مدمرةً من ذات الطراز “أرلي بارك”، لكن المدمرة التي تم إطلاقها الشهر الجاري، هي الأولى من الفئة الثالثة “فلايت 3”.

وتدخل المدمرات الحربية من طراز “أرلي بارك” ضمن تصنيف السفن الحربية متعددة المهام التي يمكن الاعتماد عليها في مهام حفظ الأمن البحري وقت السلم، كما أنها تساهم في دعم الاستراتيجية الخاصة بعمل الأسطول الأمريكي حول العالم.

ووفقاً لما ذكره موقع الشركة المصنعة للمدمرة فإنها قادرة على الاشتباك مع جميع الأهداف المعادية في البر والجو، كما يمكنها الاشتباك مع سفن السطح والغواصات كذلك، فيما يصل وزن السفينة إلى أكثر من 9 أطنان، ويمكنها حمل اثنين من الطائرات الحربية.

وتضمّ المدمرة الأمريكية “جاك لوكاس” مجموعةً من المدافع الرشاشة والصواريخ التي يمكن إطلاقها بشكلٍ عمودي، ووسائل الدفاع الجوي، والصواريخ المضادة للغواصات، وصواريخ توماهوك، وأنابيب خاصةٍ بإطلاق الطوربيدات.

تدريبات بحرية أمريكية أوكرانية

يشار إلى أنّ الأسطول السادس للبحرية الأمريكية قد أعلن رسمياً مشاركته في تدريبات Sea Breeze-2021 السنوية بالاشتراك
مع البحرية الأوكرانية، والتي سيشارك فيها 5000 جندي و32 سفينة من 32 دولة.

ومن المقرر أن تجري التدريبات في الفترة من 28 يونيو/حزيران إلى 10 يوليو/تموز في البحر الأسود كأول مناورات عسكرية متعددة الجنسيات في أوكرانيا منذ عام 1997.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى