أخبار العالمسلايد رئيسي

مناورات عسكرية ضخمة في البحر الأسود والجيش الروسي يتصدى لمدمّرة بريطانية

أعلن الجيش أن قوات أسطول البحر الأسود وحرس الحدود أطلقت طلقات تحذيرية بعد أن خرقت سفينة حربية بريطانية حدود البلاد في البحر الأسود.

قصف مسار مدمرة في البحر الأسود

وقالت وزارة الدفاع الروسية إن مقاتلة روسية قصفت احترازياً مسار مدمرة بريطانية انتهكت الحدود الروسية في البحر الأسود بعمق 3 كيلومترات قرب رأس فيولينت عند ساحل القرم الجنوبي.

وذكرت قناة “زفيزدا” التابعة للجيش الروسي، أن المدمرة “ديفندر” البريطانية لم ترد على الإنذار المسبق الذي وجهه إليها الجيش الروسي بشأن إمكانية إطلاق النار عليها في حال خرقها للحدود.

وأضافت القناة أن سفينة دورية أطلقت في الـ 12:06 و12:08 طلقات تحذيرية صوب المدمرة البريطانية، ثم أطلقت قاذفة روسية من طراز “سو-24 إم” في الساعة الـ 12:19 أربع قنابل تحذيرية في خط مسار السفينة.

وأكدت وزارة الدفاع أنها قررت استدعاء الملحق العسكري البريطاني لدى موسكو على خلفية هذا الحادث.

وكانت سفينة “ديفندر” البريطانية قد وصلت ميناء أوديسا الأوكراني في 18 يونيو/حزيران الجاري.

حدث هام للناتو

وستقام تدريبات عسكرية في أواخر الشهر الجاري بالبحر الأسود، تحت اسم مناورات “نسيم البحر”، وصفت بأنها حدث هام لحلف شمال الأطلسي، على الرغم من مشاركة عشرات من الدول غير الأعضاء في الحلف فيها بصفة مشارك أو مراقب.

وستشارك في هذه المناورات البحرية التي توصف بأنها الأكبر من نوعها في المنطقة منذ عام 1997، بعض الدول التي لا تجمعها علاقات رسمية أو أن علاقاتها تمر بفترة توتر حرجة مثل إسرائيل وتركيا وباكستان.

وتضم قائمة الدول المشاركة “الولايات المتحدة وأوكرانيا وبريطانيا وإسرائيل وألبانيا وأستراليا والبرازيل وبلغاريا وكندا والدنمارك ومصر وإستونيا وفرنسا وجورجيا واليونان وإيطاليا واليابان. بالإضافة إلى لاتفيا وليتوانيا ومولدوفا والمغرب والنرويج وباكستان وبولندا ورومانيا والسنغال وإسبانيا وكوريا الجنوبية والسويد وتونس وتركيا والإمارات العربية المتحدة”.

وذكرت البحرية الأمريكية أن هذه التدريبات العسكرية البحرية التي ستستمر 12 يوماً، ستشمل من بين أمور أخرى “الحرب البرمائية وحرب المناورة البرية، وعمليات الغطس، وعمليات الاعتراض البحري، والدفاع الجوي، وتكامل العمليات الخاصة، والحرب ضد الغواصات، وعمليات البحث والإنقاذ”.

من جهتها، حذّرت السفارة الروسية في واشنطن من أن حجم تدريبات “نسيم البحر” الأمريكية – الأوكرانية في البحر الأسود، يزيد من خطر وقوع حوادث غير مقصودة هناك.

وأوضحت البعثة الدبلوماسية الروسية لدى الولايات المتحدة، أن روسيا لهذا السبب، تدعو الولايات المتحدة وحلفاءها إلى التخلي عن هذه المناورات.

وذكرت السفارة عبر تغريدة في تويتر، “لا يتوافق الحجم والطبيعة العدوانية الواضحة لهذه المناورات بتاتاً، مع المهام الأمنية الحقيقية في منطقة البحر الأسود”.

وأضافت أن هذه التدريبات “تزيد من مخاطر وقوع الحوادث وتشجع المزاج الحربي لدى سلطات كييف”.

مواضيع ذات صِلة : البحر الأسود .. تريده تركيا وتريده روسيا، كان شرارة الحرب العالمية بينهما، ولأجله انضمت تركيا للناتو

وسيشارك في التدريبات التي ستقام في الفترة من 28 يونيو/حزيران إلى 10 يوليو/تموز، 5000 عسكري و32 سفينة من 32 دولة.

شاهد أيضاً : أقصر 6 حروب خاضها البشر في التاريخ… إحداها بسبب مباراة كرة قدم

مناورات عسكرية ضخمة في البحر الأسود والجيش الروسي يتصدى لمدمّرة بريطانية
مناورات عسكرية ضخمة في البحر الأسود والجيش الروسي يتصدى لمدمّرة بريطانية

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى