الشأن السوريسلايد رئيسي

بشار الأسد يستقبل المبعوث الخاص لبوتين في دمشق.. إليك أسباب الزيارة ومواضيع النقاش المطروحة

أفادت وسائل إعلام موالية، بأنّ رئيس النظام السوري بشار الأسد استقبل اليوم الخميس، ألكسندر لافرنتييف المبعوث الخاص للرئيس الروسي فلاديمير بوتين والوفد المرافق له في العاصمة السورية دمشق في زيارةٍ لم يعلن عنها سابقاً.

بشار الأسد يستقبل مبعوث بوتين

وفي التفاصيل، ذكر موقع الرئاسة السورية على حساباته الرسمية في مواقع التواصل الاجتماعي، أنّ “اللقاء أكد الاهتمام المشترك والأولوية التي يعطيها الجانبان لتوسيع هذا التعاون في كل المجالات”، على حدّ تعبيره.

وبحسب موقع الرئاسة، فقد ناقش الجانبان سبل التعاون الثنائي فيما بينهما على مختلف الأصعدة، ومواجهة العقوبات الاقتصادية المفروضة على النظام، إلى جانب “الجهود التي تبذلها روسيا لدعم الشعب السوري في وجه كل ما يتعرض له من إرهاب وعقوبات”.

زيارة تمهيدية تسبق جولة أستانا المقبلة

إلى ذلك، أفادت وكالة “سانا” التابعة للنظام، بأنّ اللقاء بين الجانبين تمحور حول عدّة مواضيع، أهمها بحثُ آخر مستجدات الوضع في سوريا، في حين اعتبر مراقبون الزيارة “تمهيديةً” لما قبل انطلاق الجولة الـ 16 من محادثات “أستانا”، واجتماعات “اللجنة الدستورية السورية” في جنيف السويسرية.

وفي السياق، ذكرت الوكالة أنّ اللقاء “بحث آخر التطورات على المسار السياسي سواء من خلال اجتماعات أستانا، أو اجتماعات لجنة مناقشة الدستور، حيث عرض لافرنتييف للرئيس الأسد التحضيرات الجارية لعقد الاجتماع المقبل بصيغة مسار أستانا، وتم التأكيد على ضرورة استمرار العمل على هذا المسار بدون أي تدخلات خارجية تعرقل الوصول إلى نتائج إيجابية من خلال هذه الاجتماعات”، على حد وصفها.

زيارة مفاجئة غير معلن عنها

وتعدُّ الزيارة التي أجراها مبعوث الرئاسة الروسية إلى دمشق اليوم، زيارةً مفاجئة إذ لم يتم الإعلان عنها مسبقاً، وذلك بعد أقل من ثلاثة أشهر على زيارة لافرنتيف الأخيرة لدمشق.

يُشار إلى أنّ الزيارة الأخيرة التي قام بها لافرنتيف إلى دمشق على رأس وفدٍ روسي، كانت في شهر أبريل/ نيسان المنصرم، التقى حينها رئيس النظام بشار الأسد وكبار المسؤولين السوريين، لبحث آخر تطورات الملف السوري، وعلى رأسها العملية السياسية المتمثلة بـ “اللجنة الدستورية”، والعقوبات الأمريكية المفروضة على النظام.

مواضيع ذات صِلة : توزيع مساعدات روسية بحضور صور لبوتين وبشار وقديروف على جدران درعا المهدمّة

الجدير ذكره، أنّ الزيارة غير المعلنة لمبعوث الرئاسة الروسية، تسبق انعقاد الجولة 16 من محادثات “أستانة” في العاصمة الكازاخية نور سلطان، المقرر عقدها في تاريخ الـ 7 و8 يوليو/ تموز الجاري، وذلك بحضور ممثلي “الدول الضامنة” المتمثلة بروسيا وتركيا وإيران، وكذلك وفدين عن كل من النظام والمعارضة، وممثلين رفيعي المستوى من الأمم المتحدة والأردن ولبنان والعراق بدور مراقب.

شاهد أيضاً : الفيضانات تكتسح عدة مدن في روسيا والسلطات تستنفر للتصدي للكارثة

بشار الأسد يستقبل المبعوث الخاص لبوتين في دمشق.. إليك أسباب الزيارة ومواضيع النقاش المطروحة
بشار الأسد يستقبل المبعوث الخاص لبوتين في دمشق.. إليك أسباب الزيارة ومواضيع النقاش المطروحة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى