الشأن السوريسلايد رئيسي

“قسد” تواصل تسليم جثث المعتقلين لذويهم ومصدر يكشف عدد المُغيبين في سجونها

سلّمت قوات سوريا الديمقراطية “قسد”، الخميس، جثة معتقل في سجونها إلى ذويه، ليرتفع عدد جثث المعتقلين الذين سلمتهم إلى ذويهم خلال الـ 10 أيام الماضية إلى 4 جثث، كانت قد اعتقلتهم سابقاً بتهم تتعلق بالتعامل مع تركيا والانتماء لتنظيم “داعش”.

جثث المعتقلين جرّاء التعذيب

وذكر مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في منطقة شمال شرق سوريا، أن عدد الجثث التي جرى تسليمها لذويها خلال العشرة أيام الماضية 4 جثث، متوزعة على مدينة عين العرب “كوباني” ومدينة منبج شرق حلب ومدينة الحسكة ودير الزور.

وأضاف أن قوات “قسد” سلّمت يوم أمس جثة الشاب “أحمد العذال” بعد أن اعتقلته “قسد” لمدة عامين وهو من أبناء بلدة الطيانة بريف دير الزور الشرقي، ومن ذوي الاحتياجات الخاصة.

وضع صحي سيء

وأبلغت “قسد” ذوي المعتقل أنه “فقد حياته جرّاء وقعة صحية”، مما يشير إلى تردي الوضع الصحي داخل سجون قسد، وقد جرى تسليم الجثة في المستوصف الصحي ببلدة الطيانة، بحَسب مراسلنا.

ويسلط تردي الوضع الصحي في سجون قسد الضوء على معتقل سابق واسمه “سالم الأحمد” الذي تم اعتقاله مطلع العام الجاري في مدينة الرقة وفقد حياته بعد 48 ساعة من الاعتقال إثر أزمة قلبية، وذلك لعدم تلقيه الأدوية التي يداوم عليها.

كذلك رفضت قوات “قسد” إعطاء الشاب “أمين العيسى”، الذي قضى تحت التعذيب في سجونها قبل أيام، دواءه الخاص لعلاج الغدة الدرقية.

وتشهد مناطق شمال شرق سوريا الخاضعة لسيطرة قوات “قسد” غضب شعبي ومطالب من قبل الأهالي للتحالف الدولي بالوقوف إلى صفهم وعدم الانحياز لقوات قسد، “كما جرت العادة”، حسب وصفهم.

صيدنايا من الأسد إلى قسد

ويشبه أهالي مدينة الحسكة سجون الشدادي وغويران بسجون صيدنايا وتدمر، التي يديرها النظام السوري، ويراها الأهالي بأنها اشد فتكاً من من سجون قوات النظام وتمارس فيها أساليب التعذيب جميعها وسْط تكتم للتحالف الدولي على ممارسات قوات قسد.

وكشفت وكالة ستيب من خلال تقرير سابق عن معتقلات سرية أنشائتها قوات قسد بمدينة الحسكة وريفها بهدف تغييب المعتلقين عن أنظار لجان التفتيش في حال زيارتها لسجون المنطقة بشكل عام.

وتمتلك قوات قسد معتقل هو الأكبر من نوعه بمدينة الطبقة غرب الرقة ويسمى “سجن عايد – سجن الجزيرة” ويضم نحو 300 معتقل غالبيتهم من ريف الحسكة الشمالي وريف الرقة الشمالي، احتُجزوا بتهمة التعامل مع فصائل الجيش الوطني وبعضهم من مدينة الرقة وريفها بتهمة التعامل مع تنظيم داعش.

وفي مدينة منبج شرق حلب تمتلك قوات قسد سجن يشرف عليه جهاز الأمن العام التابع لها وهو سجن السد الواقعة قرب سد تشرين بمحيط مدينة منبج في ريف حلب الشرقي ويتراوح عدد المعتقلين فيه ما بين 100 إلى 150 معتقل من مدينة منبج وريفها وبعضهم من مدينة عين العرب وغالبية التهم التعامل مع المخابرات التركية وقوات النظام.

مغيبين في سجون قسد

وقد حصلت وكالة ستيب على أعداد تقريبية للمغيبين في سجون قوات قسد من قيادي في قوات الأسايش وكانت على الشكل التالي:

1500 مغيّب من مدينة الرقة وريفها، 600 من منبج والقرى التابعة لها، 1350 من مدن الحسكة والقامشلي.

مواضيع ذات صِلة : مخصصة لـ3 جهات عسكرية.. مصدر أمني يكشف أسماء أشهر سجون “قسد” السرية وطرق التعذيب فيها

ويشير المصدر إلى أعداد أكبر من ذلك، وذلك لوجود سجون تشرف عليها قوات قسد والأمن العام بشكل مباشر ولا تمتلك الأسايش سجلات عنها.

شاهد أيضاً : سوري يقتلع أظافر زوجته ويقوم بضربها بالسلاسل الحديدية

"قسد" تواصل تسليم جثث المعتقلين لذويهم ومصدر يكشف عدد المُغيبين في سجونها
“قسد” تواصل تسليم جثث المعتقلين لذويهم ومصدر يكشف عدد المُغيبين في سجونها

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى