الصحة

تنظيف الكبد من السموم.. تعرف على الأطعمة التي تساعد على أداء هذه العملية

يعتبر الكبد من أهم الأعضاء في جسم الإنسان، وهناك العديد من المواد الكيميائية التي قد تتسلل إلى الكبد يومياً عبر الهواء والغذاء، لذا إليك أهم الأطعمة التي سوف تساعدك في تنظيف الكبد من السموم.

أطعمة مهمتها تنظيف الكبد

إن تناول الأطعمة التالية هو أفضل طريقة للحفاظ على كبد صحي ويعمل جيداً، لذا ينصح بشدة بتضمينها في وجبتكم اليومية:

الثوم

حتى كمية صغيرة من الثوم لها القدرة على تنشيط أنزيمات الكبد والتي تساعد على تنظيف الكبد من السموم.

إذ تتواجد في الثوم كميات كبيرة من الأليسين والسيلينيوم، وهما اثنان من المواد الطبيعية التي تساعد على تنظيف الكبد من السموم وبالتالي عمله بكفاءة.

الجريب فروت

يحتوي الجريب فروت على كميات كبيرة من فيتامين سي ومضادات الأكسدة المختلفة الأخرى التي تساعد على تنظيف السموم وطردها بشكل طبيعي وفعال من الكبد.

إن كوباً صغيراً من عصير الجريب فروت الطازج يساعد الكبد على إنجاز عمله بكفاءة عمله وتنظيف الجسم من المواد الكيميائية وغيرها من السموم.

الشمندر والجزر

يحتوي كل من الشمندر (البنجر) والجزر على كميات كبيرة جداً من البيتا كاروتينات والفلافونيوئيدات، وهي مركبات طبيعية فعالة تساعد بشكل خاص على تحسين وظائف الكبد.

الشاي الأخضر

الشاي الأخضر هو أحد المشروبات الطبيعية الساخنة التي يعشقها الكبد، حيث أنه يحتوي على عدد كبير من المواد المضادة للأكسدة والتي تساعد على تحلل السموم في الكبد وطردها خارج الجسم.

علاوة على ذلك فإن للشاي الأخضر العديد من الخصائص الطبية الأخرى التي تساهم في تقوية الصحة الجسدية والنفسية.

اقرأ أيضاً: فطريات الأمعاء لدى الرضع.. أسبابها وأعراضها وكل ما عليك معرفته

الخضار ذات الأوراق الخضراء

الخضار الخضراء، ولا سيما الورقية منها، هي حليف قوي للكبد، ويمكن تناولها نيئة أو مطبوخة أو كعصير، ولهذا النوع من الخضار قدرة عالية على امتصاص السموم من مجرى الدم.

ويتميز هذا النوع من الخضراوات بأنه يوفر حماية جيدة ضد المعادن الثقيلة والمواد الكيميائية والمبيدات التي تصل الجسم مع الطعام أو الشراب الذي نستهلكه.

ونخص بالذكر هنا كل من السبانخ والجرجير، إذ تتميز بشكل خاص في قدرتها على  تحفيز تدفق العصارة الصفراء والتي تعمل على إزالة الفضلات من الدم وتمنع بذلك وصولها إلى أعضاء الجسم المختلفة.

اقرأ أيضاً: منها تعزيز صحة العظام.. تعرف على فوائد المياه الغازية ومضارها الجانبية

 

الأفوكادو

يساعد الأفوكادو الجسم على إنتاج الجلوتاثيون الضروري لنشاط الكبد في عملية تنظيف الجسم من السموم، وتشير الدراسات التي أجريت مؤخراً إلى تحسن وظائف الكبد لدى أولئك الذين يأكلون الأفوكادو بشكل منتظم.

اقرأ أيضاً: تعرف على مرض القولون العصبي.. أعراضه أسبابه وطرق العلاج منه

 

ويذكر أن الكبد مسؤول عن تحطيم الكربوهيدرات وتصنيع الجلوكوز وإزالة السموم من الجسم كما أنه يخزن المواد الغذائية ويخلق الصفراء وهو أمر ضروري لهضم وامتصاص العناصر الغذائية في الطعام بشكل صحيح.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى