خبر عاجل

روسيا تستفيق على كارثة.. فقدان الاتصال بطائرة ركاب فوق البحر وإدارة الطوارئ تكشف الوضع

أعلنت روسيا، صباح اليوم الثلاثاء، فقدان الاتصال بطائرة نقل ركاب “أن – 26” في كامتشاتكا خلال رحلة داخلية على متنها 28 شخصاً. 

وأصدر رئيس الوزراء الروسي ميخائيل ميشوستين تعليمات بتشكيل لجنة خاصة برئاسة وزير النقل لكشف ملابسات اختفاء طائرة النقل.

وانضم اسطول المحيط الهادئ الروسي إلى جهود البحث عن الطائرة المفقودة وفق الخدمة الصحفية للأسطول، وأفادت وزارة الطوارئ الروسية بأن الاتصال انقطع مع الطائرة التي أقلعت في رحلة إلى بلدة بالانا في كامتشاتكا. 

وصرح متحدث باسم وزارة الطوارئ بأن ستة من أفراد الطاقم و22 راكباً بينهم طفل واحد، كانوا على متن طائرة “أن – 26″، مضيفاً أن طائرة مروحية ورجال إنقاذ تابعين لوزارة الطوارئ انطلقوا في عملية البحث.

وذكرت وكالة أنباء تاس أن طائرة “أن – 26” كانت متوجهة من مدينة بتروبافلوفسك كامتشاتسكي إلى بلدة بالانا، مشيرة إلى أن مكتب المدعي العام يقول إن الطائرة تحمل 29 شخصاً، 23 راكباً وطاقماً مكوناً من 6 أشخاص.

ونقلت وكالة “تاس” عن مصدر أن الطائرة تابعة لشركة طيران محلية، وأنها كانت في حالة سليمة من الناحية الفنية قبل الإقلاع.

ولاحقاً أعلن متحدث باسم خدمات الطوارئ بأن فرق الإنقاذ حددت موقع سقوط الطائرة “أن – 26” في كامتشاتكا، وقال بهذا الشأن: “من المفترض أن نقطة سقوط الطائرة في البحر تم تحديدها”. 

وتقول شركة الطيران المحلية أن الاتصال بالرحلة رقم 251 فقد عند اقترابها من بلدة بالانا على بعد 9 كيلو مترات من محطة الوصول.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى