الشأن السوريسلايد رئيسي

الائتلاف الوطني السوري يجري انتخاباتٍ جديدة ويعين رئيسه الجديد خلفاً لنصر الحريري (صور)

أجرى أعضاء الائتلاف الوطني السوري المعارض، مساء اليوم الاثنين، انتخاباتٍ شملت مقاعد الهيئة السياسية ومنصب رئاسة الائتلاف الوطني إضافةً لمنصب الأمين العام للائتلاف، ضمن اجتماعات الهيئة.

الائتلاف الوطني يجري انتخاباتٍ جديدة

 

اقرأ أيضاً:نصر الحريري يودع رئاسة الائتلاف السوري ويعلن “مستعدون للمساءلة”

الائتلاف يعين رئيسه الجديد خلفاً لنصر الحريري وبناءً على نتيجة الانتخابات، أعلن الائتلاف السوري المعارض انتخابه لـ سالم المسلط رئيساً جديداً له خلال انتخابات جرت بـ إسطنبول، خلفاً لرئيس السابق، نصر الحريري.

ويعتبر إعلان المسلط رئيساً جديداً للائتلاف، تصديقاً لتقارير إعلاميةٍ سابقة رجحت أن يتولى المنصب رئيس مجلس القبائل السورية، سالم المسلط.

وفي وقتٍ سابقٍ، اليوم الاثنين، أعلن رئيس الائتلاف السوري، نصر الحريري، نهاية ولايته، وذلك ضمن سلسلة تغريداتٍ نشرها عبر حسابه الرسمي على موقع “تويتر”.

وقال الحريري إنّ الهيئة العامة للانتخابات في المعارضة السورية ستقوم بإجراء انتخاباتٍ لوضع إدارةٍ جديدة للائتلاف السوري المعارض.

وأشار الحريري إلى أنّه “في نهاية هذه الدورة الرئاسية لابد أن نذكر أننا قدمنا ما في وسعنا في سبيل الدفاع عن قضية شعبنا، نجحنا في بعض الأحيان وأخفقنا أحيانا أخرى، ونرجو من السوريين أن يغفروا لنا تقصيرنا كما نتمنى للقيادة الجديدة النجاح في مهمتها في خدمة “الشعب السوري.

وأضاف: كنت أود أن يكون اجتماع الهيئة العامة والانتخابات في مقر الائتلاف في الداخل السوري كما السابق، وأن يكون هناك حضور للإعلام والمجتمع المدني وحتى ممثلين عن الدول لمراقبة الانتخابات ولكن لم يكن بالإمكان أفضل مما كان، عسى أن يتم ذلك في مستقبل الأيام بإذن الله.

يُشار إلى أنّ “الائتلاف الوطني السوري المعارض” قد تمّ تأسيسه في نوفمبر/ تشرين الثاني من العام 2012، في العاصمة القطرية الدوحة، ويقدم نفسه كمظلةٍ جامعة للمعارضة ضد النظام السوري.

أما منصب رئاسة الائتلاف فقد تعاقب عليه عدة شخصيات، بينها أنس العبدة الذي يشغل رئيس هيئة التفاوض السورية في الوقت الحالي، وقبله المعارض السوري، خالد الخوجة.

وفي أول تعليقٍ لرئيس الائتلاف الأسبق، نصر الحريري بعد فوز المسلط، قال: “كان في صلب اهتمامنا تعزيز دور المرأة والشباب، وانطلاقاً من ذلك أنشأنا مكاتب للشباب والمرأة إيماناً منا بدورهم الكبير والمحوري في الثورة السورية ومستقبل سوريا وتنظيم الصفوف وتحقيق تطلعات شعبنا”.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى