أخبار العالم

بالفيديو|| وزارة الخارجية الأمريكية تخاطب يوتيوبر عربي لتمنعه من الانتحار بعد فيديو وجهه للرئيس الأمريكي

 

رد القائم بأعمال مساعد وزارة الخارجية الأمريكية لشؤون الشرق الأدنى، جو هود، على طلب شاب عراقي هدد بالانتحار.

وزارة الخارجية الأمريكية تخاطب يوتيوبر عراقي

وكان الشاب العراقي علي عادل، هدد مؤخراً برمي نفسه من مكان مرتفع، في مقطع فيديو مصور، إذا لم يستجب الرئيس الأمريكي، جو بايدن، لمناشدته.

وناشد، جو هود، الشاب العراقي، علي عادل، عدم القفز من السطح لأن “أميركا تحبه”، مضيفا أن “الحياة ثمينة، ممكن أن نجعلها معا، ممكن أن نجعلها أفضل.. نحن نساعدكم على قتال تنظيم الدولة الإسلامية وإعادة بناء العراق.. العراق يحتاجك”.

اقرأ أيضاً:

من بناها وحكمها وكيف انتهت.. تعرف على تاريخ إمبراطورية بابل الشهيرة

ودعا المسؤول الأمريكي الشاب العراقي للإدلاء بصوته في الانتخابات العراقية القادمة، قائلاً إنه لا يستطيع دعوته لأميركا بسبب تفشي جائحة كورونا، معبرا عن أمله في لقائه عند زيارة العراق.

وكان الشاب العراقي نشر مقطع فيديو فكاهي ناشد فيه بايدن لدعوته إلى أميركا بسبب تردي الواقع الخدمي في العراق بسبب انقطاع الكهرباء وضعف الإنترنت، وهدد بالانتحار برمي نفسه من سطح الطابق العلوي للبيت إلى الشارع.

اقرأ أيضاً:

اعترافات قاتل الباحث العراقي هشام الهاشمي بعد إلقاء القبض عليه

وكذلك وجه عادل مناشدة مماثلة لبايدن في وقت سابق، طالباً مساعدته بعد غرق شوارع منطقته بمياه الأمطار.

علي عادل يخطف الأنظار

 وعلي عادل، هو شاب عراقي يعمل كيوتيوبر معروف بمناشداته التي يطلقها بشكل طريف، والتي يوجهها عادة إلى الرؤساء الأميركيين، لمساعدته في حل مشكلات محلية مثل نقص الخدمات والكهرباء، أو إطلاق النار العشوائي.

اقرأ أيضاً:

القضاء العراقي يصدر أحكام إعدام بحق ضباط تورطوا بقتل المتظاهرين

لكن مقطع الفيديو الأخيرة، الذي ظهر فيه علي يناشد الرئيس بايدن ويهدد مازحا بأنه “سيرمي نفسه من سطح منزله” لفت نظر وزارة الخارجية الأمريكية، خاصة وأن تسجيل الفيديو ترافق مع سماع صوت إطلاق نار قريب منه، كما أنه تطرق إلى حادثة حريق مستشفى محافظة ذي قار الجنوبية، والذي راح ضحيته العشرات من مرضى فيروس كورونا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى