الشأن السوريالفيديوسلايد رئيسي

في ثالث أيام العيد.. مقتل عائلة كاملة بقصف قوات النظام السوري لريف إدلب (فيديو)

إرتكبت قوات النظام السوري اليوم الخميس مجزرة جديدة بحق عائلة كاملة بينهم نساء وأطفال في منطقة جبل الزاوية جنوب إدلب.

مقتل عائلة كاملة

وقال مراسل وكالة ستيب الإخبارية في إدلب وريفها حسن المحمد، إن قوات النظام السوري المتمركزة في مدينتي معرة النعمان وكفرنبل ومحيطهما قتلت في ثالث أيام عيد الأضحى المبارك 7 مدنيين منهم أطفال ونساء وكبار في السن من آل الهرموش بجبل الزاوية، وذلك إثر قصفها قرية إبلين بصواريخ “الكراسنبول” الليزرية المتطورة وقذائف المدفعية الثقيلة.

اقرأ أيضاً: الأسد يؤدي “القسم الدستوري” في دمشق وآلته العسكرية تقصف وترتكب مجزرة جديدة في إدلب

 

وأضاف، أن فرق الدفاع المدني عملت على انتشال الجثث من تحت أنقاض المنازل المدمرة، فيما تم إسعاف أكثر من 6 جرحى إلى المشافي القريبة من المنطقة، فيما خلف القصف المدفعي والصاروخي للنظام السوري على جبل الزاوية دماراً واسعاً في المباني السكنية.

وفي سياق متصل استهدف الطيران الحربي الروسي بالصواريخ الفراغية بلدة البارة ومحيطها بالقرب من النقاط التركية المنتشرة في منطقة جبل الزاوية جنوب إدلب.

قوات النظام السوري تقصف قرى أخرى

ولفت مراسلنا إلى أن قوات النظام السوري قصفت أيضاً بالمدفعية الثقيلة قرية الرويحة وبينين وحرشها بريف إدلب الجنوبي.

وتشهد منطقة جبل الزاوية وريف إدلب الجنوبي بالكامل تصعيداً عسكرياً بالقصف المدفعي والصاروخي والغارات الجوية للنظام السوري وروسيا منذ شهرين تقريباً، أدى إلى وقوع عدة مجازر متتالية راح ضحيتها عشرات المدنيين.

وكانت قوات النظام السوري قد ارتكبت منذ يومين مجزرة في قرية سرجة بجبل الزاوية، راح ضحيتها 6 مدنيين بينهم امرأة وطفلين، إضافة لوقوع عدد من الجرحى بينهم 3 من فرق الدفاع المدني.

وتستمر روسيا وقوات النظام السوري بالتصعيد العسكري وقصف المناطق المأهولة بالسكان، مع العلم أن المنطقة تخضع لاتفاق خفض التصعيد منذ آذار/مارس 2020، توصل إليه الرئيسين الروسي والتركي، بعد هجوم واسع شنته قوات النظام بدعم روسي على مدى ثلاثة أشهر، دفع بنحو مليون شخص إلى النزوح من منازلهم.

شاهد أيضاً: فيديو يحبس الأنفاس.. صحفي يوثق لحظة استهدافه في إدلب السورية

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى