أخبار العالم العربي

التحق بجيش “لحد” وقاتل الفلسطينيين.. من هو أمين بيضون الذي أُوقف بمطار بيروت

أوقفت السلطات اللبنانية، اليوم الجمعة، المدعو أمين بيضون، المحكوم بتهمة التعامل مع “إسرائيل”.

التحق بجيش "لحد" وقاتل الفلسطينيين.. من هو أمين بيضون الذي أُوقف بمطار بيروت

وذكرت وسائل إعلام لبنانية، أن الأمن العام اللبناني ألقى القبض في مطار بيروت على المدعو أمين محمد مرعي بيضون، الصادر بحقه حُكم غيابي عام 1998 عن القضاء العسكري بتهمة “التعامل مع إسرائيل”.

وأوضحت مصادر أن العميل ورد اسمه على البرقية 303 التي تضم أسماء “مطلوبين خطيرين في مجالي العمالة لإسرائيل والإرهاب”.

ويحمل أمين بيضون، وهو من مواليد 1975 بنت جبيل، الجنسية الأمريكية، والتحق بالخدمة الإجبارية في صفوف جيش “لحد” عام 1994 ثم انتقل منها إلى الخدمة الفعلية.

جيش لحد

وجيش لحد، أو “جيش جنوب لبنان”، هو ميليشيا تشكلت بدعم من إسرائيل من أبناء القرى الجنوبية ووحدات منشقة عن الجيش اللبناني.

أُسست عام 1976 على يد أفراد من الجيش اللبناني في مدينة مرجعيون، وكان أغلب أعضائها من اللبنانيين المسيحيين وعدد قليل من المسلمين الذين كانت لهم مشاكل مع فصائل المقاومة الفلسطينية التي سيطرت على جنوب لبنان في ذلك الحين.

اقرأ أيضاً: عميل إسرائيلي، أطلق القضاء اللبناني سراحه واستقبلته طائرة أمريكية لتهريبه. عامر الفاخوري جزّار الخيام

وبعد الاجتياح الإسرائيلي عام 1978 الذي عرف بعملية الليطاني، توسعت منطقة سيطرة هذا التشكيل بحكم السيطرة الميدانية لجيش الاحتلال، وقاتل منظمة التحرير الفلسطينية وحركة أمل والحزب الشيوعي اللبناني وحركة مرابطون، وبعد عام 1982 قاتل “حزب الله” اللبناني.

وتُتهم هذه الميليشيا من قبل منظمات حقوقية بالتورط بأعمال تعذيب منافية لحقوق الإنسان في بعض المعتقلات الواقعة تحت سيطرتها مثل معتقل الخيام، الواقع على تلة في موقع حصين يطل على شمال فلسطين من جهة، وعلى مرتفعات الجولان السورية من جهة ثانية.

مواضيع ذات صلة: وثائق إسرائيلية.. رئيس وزراء سوري سابق كان عميلاً مزدوجاً ولم يُكشف

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى