منوع

تسريب البيانات الشخصية عبر الإنترنت مشكلة خطيرة توجه البعض.. إليك طريقة التعامل معها

يعتبر تسريب البيانات الشخصية عبر الإنترنت أو بيانات الحسابات الإلكترونية بسبب هجمات سيبرانية التي تستهدف شخص بعينه أو تستهدف مخدمات المواقع، من المشكلات الخطيرة، فما هي أفضل الطرق للتعامل مع هذه المشكلات؟.

– مشكلة تسريب البيانات الشخصية عبر الإنترنت

ولتجنب تلك المشكلات، نقلت وسائل إعلام روسية، عن الخبير الروسي في أمن المعلومات، أليكسي دروزود، قوله: “في حال تعرض شخص ما لهجوم إلكتروني أو اختراق لإحدى صفحاته أو حساباته الإلكترونية فيجب عليه التصرف بسرعة لتفادي استمرار تسرب البيانات”.

وأضاف: “من المفضل أن يقوم أول شيء بتغيير كلمات المرور للحسابات والصفحات، وكذلك التحقق من إعدادات الأمان، وتفعيل ميزات المصادقة الثنائية للدخول إلى الحسابات الإلكترونية عبر كلمات المرور وعبر رموز خاصة تصل إلى الهاتف أو البريد الإلكتروني، وفي حال لاحظ تسرباً في بيانات حساباته الإلكترونية أو أي تغيرات بها فيجب عليه التواصل مع الشركات المسؤولة عن تشغيلها عبر الإنترنت”.

أما الخبير التقني الروسي، أندريه أرسينتيف، فقد قال: “في حال شك شخص ما بإمكانية تسريب بياناته الموجودة في شركة اتصالات معينة أو شركة مسؤولة عن أحد المواقع على الإنترنت يمكن له مطالبة هذه الشركة بحذف بياناته الشخصية من مخدماتها وشبكاتها الإلكترونية، وفي حال لم تستجب الشركة يحق له اللجوء إلى الجهات المختصة للتشكي على الأمر”.

فيما قالت الخبيرة، يكاتيرينا كيليوشافا، التابعة لشركة “Positive Technologies”: “وجود مواقع إلكترونية وشركات خدمات خاصة يمكن للناس الاعتماد عليها للتحقق فيما إذا كانت حساباتهم الإلكترونية أوالبيانات قد تعرضت للاختراق، ولكن وبنفس الوقت يجب التعامل بحذر مع هذه المواقع أيضا واختيار مواقع معروفة وآمنة”.

- مشكلة تسريب البيانات الشخصية عبر الإنترنت
– مشكلة تسريب البيانات الشخصية عبر الإنترنت


تابع المزيد:

))إدارة غوغل تحظر 11 تطبيقاً جديداً من “أندرويد”.. ينصح بحذفها من الجوالات

)) بالفيديو|| عاصفة تتسبب بفوضى في بريطانيا والأمطار تقتل العشرات في الصين والفلبين والسعودية

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى