أخبار العالمسلايد رئيسي

عقوبات أمريكية على سوري عمل كوسيط مصرفي في تركيا لتمويل “القاعدة”

أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية عن إدراج شخص سوري يقيم في تركيا في قائمة العقوبات بوصفه “الوسيط المصرفي لتنظيم القاعدة، حيث يتخذ من تركيا مقراً لمساعدة الشبكة الإرهابية في جميع أنحاء العالم”.

وسيط مصرفي لتنظيم القاعدة

وذكرت الخزانة الأمريكية في بيانها أن “حسن شعبان جزء من مخطط عالمي للتمويل غير المشروع يستخدم النظام المالي الرسمي لأغراض شائنة”.

وأضاف البيان، أن “أحد جامعي التبرعات التابعين لتنظيم القاعدة قدم من خلال الشعبان معلومات مصرفية إلى المتبرعين المحتملين لإرسالها لدعم الجهود العسكرية للقاعدة أو ما يسمى بالمجاهدين الذين يقاتلون في سوريا”.

وأشار الخزانة الأمريكية إلى أن “أعضاء القاعدة يستخدمون الحسابات المصرفية لحسن شعبان لتنسيق حركة الأموال من الشركاء عبر شمال أفريقيا وأوروبا الغربية وأمريكا الشمالية”.

وتعمل “القاعدة” مع الشعبان، الذي عرفته الولايات المتحدة بأنه مواطن سوري ولد عام 1987 ويقيم في غازي عنتاب بتركيا وعمل أيضاً في منبج السورية، لتنسيق تحويل الأموال إلى تركيا.

وشملت العقوبات الأمريكية أيضاً شخص آخر، وهو فاروق فوركاتوفيتش فايزيماتوف، الذي يستخدم وسائل التواصل الاجتماعي لنشر الدعاية وتجنيد أعضاء جدد وطلب التبرعات لهيئة تحرير الشام.

وتُعرّف الولايات المتحدة فايزيماتوف على أنه مواطن من طاجيكستان ولد في مارس/آذار 1996، ومن بين ألقابه المستعارة فاروق الشامي وهو يقيم في إدلب، حيث تسيطر هيئة تحرير الشام في الغالب.

وكانت عقوبات سابقة فرضتها وزارة الخزانة الأمريكية بحق أشخاص يعملون في تركيا وبعضهم بمعرفة السلطات الحكومية، إذ كانت التهم تتصل بتمويلهم لتنظيم داعش، ومنهم شبكة الراوي، والشقيقان إسماعيل وأحمد بايلتون لدورهما بالعمل “وكيلي مشتريات” لتنظيم الدولة “داعش”.

مواضيع ذات صِلة : حِراك أمريكي روسي لفتح صفحة جديدة بسوريا وواشنطن تشهر سلاح العقوبات ضدّ “فصيل معارض”

وشملت العقوبات الأمريكية التي فرضت يوم أمسْ الأربعاء، كيانات سورية، للمرة الأولى في عهد الرئيس جو بايدن، من بينها فصيل “أحرار الشرقية” ضمن الإجراءات المتعلقة بسوريا ومكافحة الإرهاب، على حد تعبير وزارة الخزانة.

شاهد أيضاً : حديث الشارع التركي عن أمانة الشاب يوسف الذي هاجر منذ ست سنوات من سوريا إلى تركيا

عقوبات أمريكية على سوري عمل كوسيط مصرفي في تركيا لتمويل "القاعدة"
عقوبات أمريكية على سوري عمل كوسيط مصرفي في تركيا لتمويل “القاعدة”

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى