أخبار العالم العربيسلايد رئيسي

حارسة القذافي سابقاً وجعبة أسراره تفتح النار على سيف الإسلام بعد ظهوره الأخير فمن هي

علقت حارسة القذافي، جميلة المحمودي، على الظهور الأحدث لنجل الرئيس الليبي الراحل، سيف الإسلام، خلال مقابلته التي أجراها الصحفي روبرت وورث Robert F. Worth، لصحيفة نيويورك تايمز، نشرت يوم أمس الجمعة.

– حارسة القذافي تهاجم سيف الإسلام

وتجلت مهاجمة المحمودي، بمنشور كتبه على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، قالت فيه: “ياسيف الإسلام إنت ابن الزعيم معمر القذافي صاحب أكبر مشروع وطني.. لماذا تخرج علينا بعد عشرة سنوات بصور باهته وعن طريقة نافذة أمريكية أو غربيه”.

وأكملت قائلةً: “أنت ولدنا لماذا لا تتحدث مباشر معنا.. الوسائل الإعلامية الليبية مهما اختلفنا معها تظل أكثر عمق ومهنية من أصحاب الأجندات الخارجية التي تسوق سمها الخبيث بصورك التي تقول أنك زعيم عصابة هارب من العدالة.. وأنت الأسير رقم المجد.. للأسف العبط مستمر”.

اقرأ أيضاً: نجل القذافي ينعت العرب بـ “الحمقى” وخليفة حفتر يفتح أخيراً طريقاً يربط شرق ليبيا بغربها

– من هي حارسة القذافي

تعتبر الدكتورة، جميلة المحمودي، من أهم حارسات الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي، وكانت قد حازت على شهرة إعلامية كبيرة، فطالما كانت تظهر دائماً في وسائل الإعلام العربية والأجنبية للحديث عن الزعيم الليبي الراحل.

وعرف عن المحمودي، بأنها جعبة أسرار العقيد معمر القذافي، التي لم تكن حارسة عادية فقد كان لا يأمن للنوم إلا في حراستها فقط، حتى في أكثر أيام ليبيا توتراً، حسب الإعلام الليبي.

وكشفت المحمودي، خلال السنوات الماضية، الكثير من الأسرار والتفاصيل الخاصة بالعقيد القذافي التي عاشها في الأيام الأخيرة التي سبقت مقتله يوم 20 أكتوبر / تشرين الأول عام 2011.

والجدير ذكره أن سيف الإسلام ظهر في مقابلته مع الصحفي الأجنبي، حسب الصورة التي نشرتها الصحيفة، مرتدياً عباءة سوداء على طراز الخليج مع حواف بلون ذهبي، ووشاح ملفوف بأناقة حول رأسه.

وعلق على ظهوره بهذا الشكل، قائلاً: “تعمدت الظهور بهذا الشكل الغامض لأن الليبيين عليك أن تعود إليهم خطوة خطوة مثل (راقصة التعري) وعليك أن تلعب بعقولهم”.

اقرأ أيضاً: سيف الإسلام القذافي مازال حياً ويريد أن يستعيد ليبيا.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى