الشأن السوريالفيديوسلايد رئيسي

بالفيديو | قتيل بانفجار باص مبيت أربك النظام السوري في دمشق.. وتصعيد في درعا

قتل شخص وأصيب ثلاثة على الأقل في انفجار باص مبيت (حافلة عسكرية) تابعة للنظام السوري في دمشق، صباح اليوم الأربعاء.

انفجار باص مبيت في دمر

وذكرت وكالة “سانا” الموالية، أن الانفجار وقع عند “مدخل مساكن الحرس” قرب مشروع دمر في العاصمة دمشق، مشيرة إلى أن الانفجار ناجم عن “ماس كهربائي”.

وشدد إعلام النظام على أن “الماس الكهربائي” أدى إلى انفجار خزان الوقود في الباص واشتعاله ما أسفر عن مقتل شخص وهو السائق، وإصابة 3 آخرين تم نقلهم إلى المستشفى.

شاهد أيضاً: نزوح جماعي لأهالي درعا وسط تحرّكات مريبة للنظام السوري وقيادي لبناني يكشف دوره بالمعارك

 

 

وأكدت مصادر محلية خاصة، أن قوات النظام السوري بدأت بحملة اعتقالات عشوائية في العاصمة دمشق عقب انفجار الباص المبيت.

تصعيد في درعا

يأتي هذا بالتزامن مع مواصلة قوات النظام السوري تصعيده ضد المدنيين المحاصرين في درعا البلد ومنطقتي طريق السد والمخيم، مستهدفة بالقذائف والصواريخ منازل المدنيين وسط محاولات متكررة للتقدم من عدة محاور.

وتجددت الاشتباكات ليلة أمس في محيط درعا البلد بعد محاولة عناصر الفرقة الرابعة الموالية لإيران التقدم من محوري “الكازية” و”القبة”، فيما استمر القصف من عدة محاور محدثاً دماراً واسعاً.

ودخل الحصار المفروض على درعا البلد والمناطق المجاورة، يومه الأربعين، حيث تفاقمت الأوضاع الإنسانية سوءاً بسبب نقص المواد الغذائية والدوائية وإغلاق آخر المراكز الطبية في المنطقة.

تفجير حاجز السرو

من جهة أخرى، واصل أهالي الريف محاولاتهم تخفيف الضغط على درعا البلد، حيث قام شبان في الريف الشرقي بتفجير حاجز “السرو” الواقع بين بلدتي “أم الميادين والنعيمة”، وذلك بعد ساعات من تدمير مبنى حزب البعث في مدينة داعل والذي كان مقراً للمخابرات الجوية وعناصر من “الشبيحة”.

 

وخرج أهالي مدينة “طفس” غربي درعا بمظاهرة مسائية، أكدوا فيها تضامنهم مع المحاصرين، ونددوا بسياسات النظام الإجرامية وبالصمت الدولي تجاه هذه الجرائم.

ويوم أمس الثلاثاء، اتخذ النظام السوري جملة من التدابير التي أثارت الريبة والشك لدى أهالي درعا، في ظل الحديث عن تثبيت التهدئة في درعا، حيث دفع بمزيد من التحشيدات العسكرية والعتاد للحواجز في المحافظة.

وذكر مراسلنا في المنطقة أن النظام السوري عمد إلى زيادة أعداد العناصر على الحواجز المتواجدة داخل القرى ودعمهم بالسلاح الثقيل والذخيرة الحية، إضافة إلى تسييره دوريات ليلية مشتركة داخل القرى تبدأ من الساعة 8 مساءً حتى صباح اليوم التالي.

ذات صلة: درعا.. نسف مقر للمخابرات الجوية في داعل وتوقعات بعمل عسكري كبير (فيديو)

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى