ترند - Trendسلايد رئيسي

قتلى باشتباكات عنيفة في الساحل السوري للقبض على غدير زغيبي ودريد الأسد ينتفض ضد ابن عمه بشار

أفادت وسائل إعلام سورية محلية، اليوم الأربعاء، بأنه قتل شخص على الأقل وأصيب عدد من قوات النظام السوري في اشتباكات دارت في أحد أحياء مدينة طرطوس للقبض على المدعو غدير زغيبي، المطلوب للقوات الحكومية.

– غدير زغيبي واشتباكات طرطوس

وفقاً لما ذكره صفحات محلية، فإن أهالي منطقة رأس الشغري في حي الرادار الواقعة بالجهة الشرقية من مدينة طرطوس، استفاقوا الليلة الماضية، على أصوات اشتباكات عنيفة وقعت بين دوريات حفظ النظام ومطلوبين.

وبحسب المصادر، فقد تم استخدام الأسلحة النارية والرشاشة في الاشتباكات التي أودت بحياة شخص، فضلاً عن إصابة بعض الأهالي برصاص الاشتباكات العشوائية.

هذا وأصيب 3 عناصر من دوريات قوات النظام بجروح أسعفوا للعلاج في مشفى الباسل بالمدينة، وقام أحد المطلوبين الـ 3، بتفجير قنبلة يدوية بعد نفاذ ذخيرتهم قبل إلقاء القبض عليهم، ولم يرد تفاصيل عن مصيرهم.

ومن جانبها، قالت إحدى الصفحات الإعلامية المحلية: “غدير زغيبي هذا الفتى الذي اقلق منطقة بكاملها في منطقة الرادار.. هو من مواليد 2002 من مناطق الريف القريبة من محافظة طرطوس حيث وصلت أخبار للسلطات الأمنية بتواجده في منطقة الرادار”.

وأضافت: “أنه عندما وصلوا للقبض عليه كونه مطلوب بأكثر من عشرات إزاعات البحث وجرائم القتل ومنها جريمة قتل الشاب علاء وسوف لسلب دراجته والتعاطي والإتجار بالحشيش والمخدرات، قام برمي القنابل وإطلاق النار على العناصر الأمنية هو ومن كان معه”.

وأشارت الصفحة المحلية إلى أنه لم ترد أنباء معلومات تؤكد إذا ما كان غدير من بين القتلى أو لا.

وسبق أن شهد ريف الساحل منتصف ليلة الثلاثاء، اندلاع اشتباكات مماثلة في الحي الأوسط في بلدة بيت ياشوط، ألقيت فيها قنابل يدوية أدت إلى تهدم أجزاء من مباني عدّة، بينهم عيادة طبية ومحل ألبسة للأهالي، في ظل انتشار السلاح العشوائي مع عناصر اللجان الشعبية.

– دريد الأسد يهاجم ابن عمه

وفي السياق، هاجم دريد رفعت الأسد، ابن عم الرئيس السوري بشار الأسد، النظام السوري بعد القرارات التي اتخذها مؤخراً بشأن تحديد ساعات عمل المحلات التجارية والمطاعم في سوريا.

قتلى باشتباكات عنيفة في الساحل السوري للقبض على غدير زغيبي ودريد الأسد ينتفض ضد ابن عمه بشار
قتلى باشتباكات عنيفة في الساحل السوري للقبض على غدير زغيبي ودريد الأسد ينتفض ضد ابن عمه بشار

وطالب في منشورٍ له على صفحته الرسمية على موقع “فيس بوك”، مسؤولي النظام أن يوفروا الكهرباء والماء والرواتب والخدمات كالتي في أوروبا قبل أن يحاولوا تقليد أوروبا بتحديد ساعات لعمل تلك المحلات.

واعتبر ابن عم رئيس النظام أن هذه القرارات ليست عادلة، ولا فائدة منها، وأنها تسهم في شلّ حركة البلاد، وهي بمثابة قطع النفس عن رئات السوريين.

وقال: “إن نصف سكان دمشق وبقية المدن السورية اعتادوا -منذ القدم- على الأكل في المطاعم وتناول المقبلات والكوكتيلات بعد ساعات منتصف الليل، فكيف لتلك القرارات أن تغير عادات الناس”.

مواضيع ذات صِلة : ابن عم بشار الأسد يوجه رسالة إليه ولأخوته “ماهر وبشرى” بعد ماقدموه له

والجدير ذكره أن السلطات المحلية بالعاصمة دمشق حددت ساعات العمل للمحلات التجارية والمطاعم وصالات الألعاب والملاهي وغيرها… في أسواق المدينة، بدءًا من أول أمسْ الاثنين، على أن يتم تطبيقها تدريجيًا في باقي المحافظات.

شاهد أيضاً : مأساة في مصر..”أفعى كوبرا” يحملها سائق باص بهدف السحر الأسود فيلقى مصير مروع

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى