أخبار العالمسلايد رئيسي

من البشتون إلى الهزارة والتركمان… ما لا تعرفه عن المجموعات العرقية في أفغانستان ومطالبتها بالحكم

تتعدد الأعراق في أفغانستان ومعظمهم من المجتمع القبلي، ويتوقع أن يؤدي الصراع في البلاد إلى انقسامات جديدة تعتبر تحدياً للاستقرار السياسي.

المجموعات العرقية في أفغانستان

ويتكون من العديد من المجموعات العرقية، منها: البشتون، الطاجيك، الهزارة، الأوزبكية، التركمان، البلوش، نورستاني، غوجار، براهوي، قيزليباش، الباميرين، قيرغيزستان والسادات وغيرهم.

¶ البشتون:

وهم أكبر مجموعة إتنية في أفغانستان، ويشكلون أكثر من 42 في المئة من السكان، ويغلب عليها السنة وتتحدث لغة البشتو.

وهيمنت هذه المجموعة على المؤسسات السياسية الأفغانية، منذ القرن الـ18، وشدد العديد من قادة البشتون على مر السنوات على “الأحقية في حكم” أفغانستان، مما أثار غضب المجموعات الإتنية الأخرى.

وبحسب وسائل إعلام أفغانية، فإن معظم المنتمين إلى حركة طالبان التي سيطرت على أفغانستان للمرة الثانية بعد فترة حكمها الممتدة من 1996 إلى 2001، من البشتون.

وتتمركز هذه المجموعة تقليدياً في جنوب البلاد وشرقها، وتثير استياء الإتنيات الأخرى خصوصاً بسبب التهميش السياسي والاقتصادي والثقافي.

¶الطاجيك:

تعتبر ثاني أكبر مجموعة إتنية في أفغانستان، وتشكل أكثر من ربع عدد السكان، وتستخدم لهجة داري وهي فرع من اللغة الفارسية، وتتوزع بشكل رئيسي في شمال البلاد وغربها، ولديها معاقل في وادي بجنشير ومدينة هرات وبعض الولايات الشمالية.

ومؤخراً شهدت المنطقة مناهضة لحكم طالبان، وتحركات جدية ضدها.

¶ الهزارة:

تعرف هذه المجموعة بأن لها أصول بين شعوب آسيا الوسطى والشعوب التركية، تشكل حوالي 10 في المئة من السكان، وتتمركز في وسْط أفغانستان، وتتحدث لهجة الداري، وغالبيتها من المسلمين الشيعة.

وواجهت المجموعة اضطهاداً وتمييزاً في البلاد لأكثر من قرن، ونفذت مذابح بحقها في ظل مختلف الحكومات الأفغانية في العقود الأخيرة، خصوصاً في ظل حكم طالبان، ولم تسلم من هجمات تنظيم داعش.

¶الأوزبك:

وتشكل هذه المجموعة حوالي 10 في المئة من السكان، وتتمركز بشكل رئيسي في شمال البلاد قرب الحدود مع أوزبكستان، وهي من الشعوب الناطقة بالتركية، معظمها من المسلمين السنة.

¶ايمق:

وهذه المجموعة تشكلت في القرنين السادس والسابع عشر، ويعيشون في المناطق الغربية، وهم من المسلمين السنة، ويتحدثون باللهجة الإيمقية وهي فرع من الفارسية.

¶البلوشي:

تشكلت المجموعة في تسعينيات القرن الماضي، وتتحدث اللغة البلوشية، وهم في الغالب من المسلمين السنة.

مواضيع ذات صِلة : ما سرّ تقدم حركة طالبان السريع وهل تتفرد بحكم أفغانستان وتعلن الإمارة الإسلامية فيها!؟

¶النورستاني:

هم شعب هندي إيراني، ويمثلون فرعاً ثالثاً مستقلاً من الشعوب الآرية. يعيشون في مناطق معزولة من شمال وشرق أفغانستان، ويتحدثون بالنورستانية.

¶التركمان:

وهم أصغر مجموعة في أفغانستان، ينطقون باللغة التركية وهم من المسلمين السنة.

شاهد أيضاً : مطالبة لمراسلة “CNN” بتغطية وجهها في أفغانستان وحقيقة صورة “نساء أفغانستان في السبعينات”

من البشتون إلى الهزارة والتركمان... ما لا تعرفه عن المجموعات العرقية في أفغانستان ومطالبتها بالحكم
من البشتون إلى الهزارة والتركمان… ما لا تعرفه عن المجموعات العرقية في أفغانستان ومطالبتها بالحكم

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى