الشأن السوري

بالفيديو|| أردوغان يحيي صانعي الطائرة الحربية التركية “أقنجي” ونائبة برلمانية في حزبه تثير ضجةً بسبب “حذائها”

اشترك الان

تناقلت وسائل إعلامٍ تركية، اليوم الأحد، مقطعاً مصورّاً يظهر الرئيس التركي، رجب طيّب أردوغان، وهو يلقي بالتحيّة على صانعي الطائرة الحربية التركية “أقنجي” ، في حين أثارت برلمانيةٌ في حزب العدالة والتنمية الحاكم ضجةً في تركيا بسبب حذائها.

 

أردوغان يحيي صانعي الحربية التركية “أقنجي”

وفي التفاصيل، يظُهر الفيديو المتداول التحيّة المتبادلة بين، رجب طيب أردوغان، ومجموعة من العلماء الأتراك المشرفين على عملية صناعة الطائرة الحربية التركية المسيرة “أقنجي”، والتي جاءت قبيل تسليم الطائرة الحربية التركية الجديدة للقوات المسلحة التركية.

وأشار أردوغان إلى أنّه مع انضمام الطائرة الحربية التركية الهجومية “أقنجي” إلى الأسلحة التي تملكها تركيا، أصبحت البلاد من بين ثلاث دول في العالم التي تمتلك هذه التكنولوجيا.

حذاء برلمانية في الحزب الحاكم يثير ضجة

وفي سياقٍ آخر، أحدثت نائبةٌ في البرلمان التركي عن حزب العدالة والتنمية الحاكم، جدلاً وضجّةً كبيرتين على منصات التواصل الاجتماعي بسبب ارتدائها حذاءً باهظ الثمن.

وتمّ تسليط الضوء على حذاء البرلمانية، أوزنور تشاليك، خلال مشاركتها في الذكرى الـ950 لمعركة “ملا ذكرد” بولاية بيتليس شرق تركيا، حيث ظهرت وهي ترتدي حذاءً باهظ الثمن تبلغ قيمته حوالي 12 ألف ليرةٍ تركية أي ما يعادل 1500 دولار أمريكي.

وعقب ظهورها المبالغ فيه، انهالت على البرلمانية عن الحزب الحاكم موجات نقدٍ حادّة من قبل المعارضة والنشطاء على منصات التواصل الاجتماعي.

برلماني معارض ينتقد بشدّة

بدوره قال أمين حزب الشعب الجمهوري المعارض في ولاية ملاطية، والذي يدعى ،أنفار كيراز، إن النوّاب يعدّون “ممثلي الشعب ولبس حذاء بقيمة 12 ألف ليرة لا يليق إلا بأعضاء حزب “العدالة والتنمية” في حكومة حزب “العدالة والتنمية” الجميع من الوزير إلى النائب من السكرتير الخاص إلى المستشار من رئيس البلدية إلى رؤساء المقاطعات، يعيشون في رفاهية”.

وتابع كيراز القول، بإنّ نوّاب الحزب الحاكم ” لا يخجلون من الآباء الذين انتحروا لأنهم لم يتمكنوا من إحضار الخبز إلى منزلهم والعائلات التي تفترش الشارع لأنهم لم يتمكنوا من دفع الإيجار، لديهم أحدث طرازات السيارات، يحملون أغلى حقائب إيطاليا وأحذية تساوي 12 ألف ليرة في أقدامهم، لكنهم يصرخون: نحن قوة الشعب، نحن ممثلو الشعب”، على حدّ تعبيره.

اقرأ أيضًا: أردوغان يتلقى صفعةً مزدوجة.. طالبان ترفض عرضه واستطلاع رأي حول اللاجئين الأفغان يثير مخاوفه

 

يساوي راتب أربعة أشهر بتركيا

إلى ذلك، علّق نشطاء موقع التدوينات القصيرة “تويتر” بأنّ ثمن حذاء البرلمانية التركية أوزنور تشاليك يساوي الحد الأدنى للأجور لمدة 4 أشهرٍ متتالية في تركيا.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى