ترند - Trendسلايد رئيسي

ضرب للأهالي وتكسير للمزارات والسيارات في بلدة مغدوشة اللبنانية والجيش يتدخل (فيديو وصور)

تصدر هاشتاغ مغدوشة، مساء اليوم الأحد، قائمة الترند على منصة التدوينات القصيرة “تويتر” في لبنان، وذلك بعد ارتفاع حدة التوترات في البلدة على خلفية دخول عدّة شبان من بلدة عنقون عنوة وقيامهم بعدة أعمال تخريبية.

– توترات مغدوشة

قالت “الوكالة الوطنية للإعلام”: “إن عدداً من شبان بلدة عنقون دخلوا عنوة أطراف منازل بلدة مغدوشة، وقاموا بضرب الأهالي وتكسير سيارات ومزارات في البلدة، وتصاعدت حدة التوتر بين البلدتين إثر دخول عناصر مخفر مغدوشة إلى عنقون، بحثاً عن المعتدين في الإشكال الذي وقع في البلدة قبل يومين”.

وتداول مغردون لبنانيون مقاطع مصورة وصوراً توثق ارتفاع حدة التوترات وأعمال الشغب التي شهدتها بلدة مغدوشة.

وسارع الجيش اللبناني في التدخل بالأحداث الدائرة هناك، وانتشر بشكل في بلدة مغدوشة وعند مداخل بلدة عنقون، بعد توجيهات مباشرة من قائد الجيش العماد، جوزيف عون.

وكان شبان من بلدة عنقون قاموا ظهراً بقطع الطريق العام التي تربط بلدتهم ببلدة مغدوشة وقاموا بحرق عدد من الأشجار.

هذا وكانت عناصر مخفر مغدوشة قد داهمت بلدة عنقون إثر شكوى قدمها الدكتور هشام. ح، بحثاً عن الشبان الذين اعتدوا عليه خلال الإشكال الذي وقع قبل يومين في البلدة، مما أثار استياء شبان عنقون الذين عمدوا إلى قطع الطريق الذي يربط البلدتين وأحرقوا عددا من الأشجار.

وعلى الحال، سارعت عناصر القوى الأمنيّة إلى دخول البلدتين، حيث كثفت دورياتها لتهدئة الأوضاع والعمل على استتباب الاستقرار فيهما.

وحمل مغردون لبنانيون ونشطاء عناصر حركة أمل المسؤولية المباشرة على أعمال التخريب التي شهدتها البلدة، حيث قال أحد المغردين: “هكذا دخل شباب حركة أمل على العونية في المغدوشة”.

– أمل تنفي

من جانبها، أصدرت حركة أمل بياناً نفت فيه علاقتها بالتوترات القائمة، قائلةً: “تؤكد حركة أمل ألا علاقة لها بأي شكل من الإشكال بما حصل في بلدة مغدوشة وتعتبر أنه أمر غير مقبول على الإطلاق”.

وأضافت: “أن الحركة تتابع مع الجيش اللبناني والقوى الأمنية وفعاليات مغدوشة التطورات الجارية ولن تقبل بإستمرار الوضع الراهن”.

وبدوره، علّق سمير جعجع على التوترات القائمة، بسلسلة تغريدات، على توتير قال فيها: “فخامة رئيس الجمهورية، دولة رئيس حكومة تصريف الأعمال، منذ يومين والتوتر يتفاقم بين مغدوشة وعنقون على خلفية أزمة البنزين التي خلفتها (سياستكم الحكيمة)”.

وقال بتغريدة أخرى: “ومنذ يومين لم تُتخذ أيّ إجراءات أمنيّة أو قضائية لتخفيف التوتر بين بلدتين لبنانيتين تحت سلطتكم مباشرة، إلى أن انفجر الوضع اليوم بتعديات بالجملة على منازل وأفراد في بلدة مغدوشة، والتوتر ما زال قائماً”.

وختم قائلاً: “الحل واضح: إنزال الجيش بكثافة وقوة في البلدتين، وإعطائه الأوامر اللازمة لوقف أيّ أعمال تعدٍ وتخريب، وتسطير مذكرات توقيف فورية بالمعتدين، كل المعتدين، لأي من البلدتين انتموا، ماذا وإلا تعتبرون أنكم تفرِّطون بآخر ما تبقى لنا من السلم الأهلي”.

والجدير ذكره أنه رغم كل ذلك دعا أهالي بلدة عنقون الجنوبية في بيانٍ لهم الأجهزة الأمنية إلى ممارسة دورها بتعقب المتورطين بالإشكال بين بلدتهم ومغدوشة وتوقيفهم، وقالوا في بيانهم: “كلنا نعلم أن ما نَمِر به اليوم في لبنان من ظروف اقتصادية واجتماعية صعبة تركت خلفها بعض المشكلات الفردية في العديد من المناطق باختلاف المكان والزمان، مع التأكيد على السبب بما معناه تأمين أقل الحقوق المعيشية لشعب عانى ما عاناه”.

مواضيع ذات صِلة : احتكار كميات ضخمة من المحروقات والأدوية في لبنان وحيتان التهريب تتصدر الترند.. فمن هم

وأوضحوا أن “الإشكال الذي حصل بين أهلنا في بلدة عنقون وإخواننا في بلدة مغدوشة هو إشكال فردي، وأن أهالي بلدة عنقون يدينون بشدة الحادث الأليم الذي وقع من قبل بعض الشبان أول من أمس عند محطة توتال ببلدة مغدوشة”، وأعربوا عن استنكارهم “لأعمال الشغب التي مورست اليوم بقطع بعض الطرقات”.

شاهد أيضاً : “الرقم الصعب والنمبر وان” يجتمعان في بيروت.. محمد رمضان حضر بطائرته الخاصة وتكريم بشهادة دكتوراه فخرية في لبنان

ضرب للأهالي وتكسير للمزارات والسيارات في بلدة مغدوشة اللبنانية والجيش يتدخل (فيديو وصور)
ضرب للأهالي وتكسير للمزارات والسيارات في بلدة مغدوشة اللبنانية والجيش يتدخل (فيديو وصور)

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى