أخبار العالم

الأمم المتحدة تكشف كيف يعذّب زعيم كوريا الشمالية السجناء في حال قاموا بـ”الشخير”

كشفت تقارير جديدة للأمم المتحدة، كيف تقوم السُلطات في كوريا الشمالية على تعذيب السجناء لديها بعقوبات صادمة ولأسباب غريبة.

تقرير أممي صادم من كوريا الشمالية

وقال تقرير جديد للأمم المتحدة إن كوريا الشمالية تقوم بتعذيب معتقليها من خلال تعريضهم للضرب وإجبارهم على أداء تمارين مجهدة وعمل يدوي شاق.

وذكرت وسائل إعلام غربية بأنه من المقرر تقديم التقرير إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة في سبتمبر (أيلول)، حيث تمت كتابته بعد إجراء مقابلات مباشرة وفحص تقارير استخباراتية لمعرفة ما إذا كان هناك انتهاك لحقوق الإنسان في البلاد.

وأشار التقرير إلى أنّ المعلومات تغطي الفترة من أغسطس (آب) 2020 إلى يوليو (تموز) 2021. بالإضافة إلى عرض الانتهاكات المبلغ عنها من 2010 إلى 2019.

عقوبة غريبة لـ”الشخير”

وذكر إحدى التقارير الحقوقية بأن المعتقلين داخل إحدى الزنازين أجبروا على أداء 1000 تمرين قرفصاء، عقاباً على قيام أحدهم بالشخير أثناء نومه، وقد تسببت هذه التمارين في إغماء المعتقلين المسنين.

ونقل التقرير عن امرأة تعرضت للاعتقال في كوريا الشمالية قولها: كان الحراس يضربوننا بهراوة، ويتعاملون معنا وكأننا أكياس ملاكمة، وأفراد الأمن استخدموا أوضاعاً مجهدة في عقابنا”.

وتحدث محتجزون آخرون في التقرير أنهم أجبروا على أداء تمارين مجهدة لساعات، حيث قال أحدهم: “كان علينا الركوع على ركبتينا ورفع باقي جسدنا عن الأرض، مع تمديد يدينا للأمام، والبقاء على هذا الحال لساعات. فإذا تحركنا كنا نضرب ضرباً مبرحاً بالعصا”.

وخلص التقرير إلى أن معاملة كوريا الشمالية للمحتجزين “يشوبها التعذيب أو غيره من ضروب المعاملة القاسية أو اللاإنسانية أو المهينة”.

اقرأ أيضاً : لا جينز ولا قصات شعر ولا أفلام.. زعيم كوريا الشمالية يفاجئ الكوريين والعالم بقوانين جديدة مرعبة

النظام الكوري ينتقد الشباب

وكان الإعلام الرسمي في كوريا الشمالية، وجّه مؤخراً، نقداً وُصف بالقاسي لشباب البلد الشيوعية المعزولة، معتبراً أنهم يتعرضون للاختراق.

وأوردت صحيفة “رودونغ سينمون” التي تعد ناطقة باسم حزب العمال الحاكم، أن أجيال الشباب تشكل هدفا للاختراق الثقافي وللإمبرياليين من الخارج، وحذرت الصحيفة مما وصفته بتهديد الإيديلوجيات الخارجية للنظام الاشتراكي القائم في كوريا الشمالية.

وتحدثت الصحيفة عما وصفتها بـ”ممارسات غير اشتراكية”، قائلة إن غض الطرف عن هذا الأمر شبيه بالنوم أمام أسلحة العدو والسماح بانهيار المنظومة الاشتراكية.

يذكر أنّ كوريا الشمالية تعيش عزلة دولية حيث لا يعرف عن شعبها سوى المعلومات المسرّبة نتيجة القبضة الأمنية القوية التي يقيمها نظام الحكم فيها على الناس.

الأمم المتحدة تكشف كيف يعذّب زعيم كوريا الشمالية السجناء في حال قاموا بـ"الشخير"
الأمم المتحدة تكشف كيف يعذّب زعيم كوريا الشمالية السجناء في حال قاموا بـ”الشخير”

شاهد : مقارنة عسكرية بين الجاران الأعداء .. كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى