أخبار العالم العربيسلايد رئيسي

“جريمة تيماء” تهز الكويت.. أخ ينهي حياة شقيقته ذبحاً بينما رجال الأمن ينتظرونه خارج منزله

تصدر هاشتاغ جريمة تيماء، فجر اليوم الخميس، ترند مواقع التواصل الاجتماعي في الكويت، وذلك بعد إقدام شاب على إنهاء حياة شقيقته ذبحاً في السكين لدوافع مادية، وأثارت الحادثة غضب الرأي العام الكويتي، خاصةً وأنها لم تكد تمر 24 ساعة على حادثة القتل الأولى التي شهدتها المنطقة ذاتها.

– تفاصيل جريمة تيماء

وفي التفاصيل، أفادت وسائل إعلام كويتية رسمية، بأن أهالي منطقة تيماء بمحافظة الجهراء استيقظوا صباح اليوم على جريمة بشعة راحت ضحيتها امرأة على يد شقيقها “البدون”.

اقرأ أيضاً: بالفيديو|| بدم بارد.. إمام مسجد تركي ينهي حياة بناته الثلاثة ويقف بجانبهم منتظراً الشرطة لاعتقاله

وكشفت وسائل الإعلام بأن الضحية كانت قد أبلغت عمليات الداخلية بأنها محتجزة منذ شهرين في مسكنها، ما دفع الجاني إلى نحرها مستخدماً سكيناً قبل وصول النجدة.

ووفقاً للسلطات الكويتية، فإن الجاني هو من مواليد 1985 وحاول طعن رجال نجدة الجهراء بنفس أداة الجريمة محاولاً الهرب، لكنهم تمكنوا من السيطرة عليه دون وقوع إصابات.

وقال حساب “المجلس” في تفاصيل جريمة تيماء: “إن السلطات الأمنية كانت قد تلقت بلاغ سابق من الضحية مساء أمس واليوم يفيد بتعرضها للتهديد بالقتل”.

وأضاف: “أنه أثناء وصول رجال الأمن طلبوا من القاتل التأكد من البلاغ بأن شقيقته على قيد الحياة فقام القاتل بالدخول للمنزل وقام بنحرها ثم خرج وسلم نفسه للسلطات الأمنية!”.

وأثارت القضية الرأي العام في البلاد محملين وزارة الداخلية والمسؤولين في الشرطة سبب الحادثة، كونهم أبلغوا الجاني بأن الضحية أبلغت عنه بتلقيها تهديدات بالقتل.

وقالت مغردة: “تتصل على المخفر لتشتكي أخيها الذي يحبسها من شهرين فيذهب رجال الأمن ويطلبوا من المجرم السماح لهم بالتأكد من حالة أخته!! يدخل الأخ وينحرها ثم يسلم نفسه ليعيش تحت براد مكيفات السجن ويأكل المچابيس”.

وقالت مغردة آخرى: “مستوعبين إنها مقدمة بلاغ مرتين ! و الشرطة عند الباب و هي تتعنف و من ثم تقتل؟”.

وأشار مغردون بأن هذه الحادثة هي الثالثة خلال شهر واحد، حيث كتب مغرد: “3 جرائم قتل خلال أسبوع والضحايا نساء وفي مجتمع صغير ..
الا يستدعي هالامر تدخل قانوني وحكومي عاجل وشديد لوقف نزيف الدم”.

 

والجدير ذكره أنه فجر أمس الأربعاء، شهدت المنطقة ذاتها واقعة آخرى راح ضحيتها شاب كويتي برصاصة من مسدس رجل أمن، وقالت السلطات إن مطاردة بين رجل أمن وشابين في منطقة تيماء، انتهت بوفاة أحد الشابين برصاصة في الصدر، بعد أن أطلق رجل الأمن النار عليه دفاعاً عن النفس، بعد أن حاول الشاب التهجم عليه والاستيلاء على سلاحه.

اقرأ أيضاً: شاهد|| “جريمة الأحمدي” تتصدر ترند الكويت.. بعد قيام شاب بمطاردة زوجته وأمها بكلاشينكوف وإنهاء حياة حماته بدم بارد

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى