أخبار العالمسلايد رئيسي

“اكسبوا قلوبنا”… قائد بـ حركة طالبان يحمل رشاشه يطلب من “الغرب” المال بطريقةٍ “جريئة”

توجّه قائدٌ بارز في حركة طالبان، اليوم الخميس، إلى الدول الأجنبية داعياً الغرب من خلالها إلى اتخاذ خطوةٍ “جريئة” تجاههم تتمثل باعترافهم بالحركة والمجيء إلى أفغانستان بالأموال وليس بالسلاح، فيما التفتت كثير من وسائل الإعلام إلى أنّ القيادي ناقض نفسه بنفسه حيث ظهر واضعاً سلاحه أمامه.

قائد بـ حركة طالبان يتوجه لـ “الغرب” بطلب

وفي التفاصيل، عبّر حاكم طالبان الجديد في هلمند، طالب مولوي، الذي أمضى السنوات العشرين الماضية كقائدٍ يقاتل البريطانيين في “سانجين”، عن ترحيبه بـ “الزائرين” ببندقيةٍ هجومية ملقاة على مكتبه، وذلك على الرغم من التأكيدات التي أطلقها بأنّ وقت القتال قد ولّى.

وخلال رسالته الأخيرة، توجّه “مولوي” إلى كلٍّ من البريطانيين وبقية دول حلف “الناتو” إلى الاعتراف بعناصر حركة طالبان على أنّهم القادة الشرعيين لأفغانستان وزيارة البلاد، حاملين معهم المال وليس السلاح.

يدعو الغرب لأن يكسبوا قلوبهم

إلى ذلك، قال “مولوي”، وهو قياديٌّ ينحدر من ولاية “هلمند” وقاتل مع طالبان في المرة الأولى التي سيطرت فيها الجماعة على أفغانستان: “لقد واجهنا بعضنا بعضاً في المعركة، ولم نتعرّف على بعضنا بعضاً في الأوقات العادية”، مضيفاً: “الآن يمكنكم أن تكسبوا قلوبنا وتجعلونا سعداء إذا اعترفتم بهذه الحكومة”.

ومن المتعارف عليه، أنّ “مولوي” أمضى غالبية سنواته العشرين الماضية في القتال المسلّح لصالح الحركة، وذلك بهدف بسطها سيطرتها على ولايته التي ينحدر منها “هلمند”.

الجدير ذكره، أنّ حركة طالبان قد تمكّنت قبل أسابيع معدودة من بسط سيطرتها على العاصمة الأفغانية “كابل” بعد هروب الرئيس الأفغاني السابق، أشرف غني من البلاد عبر طائرةٍ خاصّة، والذي تزامن مع اكتمال انسحاب القوات الأمريكية وقوات حلف “الناتو” من البلاد.

مواضيع ذات صِلة : طالبان تبني جيشاً جرّاراً وتكشف مصدر أسلحته وعتاده وما سيحل بـ “المتمردين”

ومنذ سيطرة “طالبان” على الحكم أوقفت منظمات إنسانية مساعداتها إلى أفغانستان، فيما حاولت الحركة مناشدة المجتمع الدولي بإبقاء المساعدات، وتقديم وعود بعدم الاعتداء على المدنيين، أو ارتكاب أي انتهاكات بحق النساء والأقليات.

شاهد أيضاً : يتحدّون الموت لجمع ثروة أفغانية تصوّر 40 عاماً من الحرب في أفغانستان … صيد السجاد واللعب مع الموت

"اكسبوا قلوبنا"... قائد بـ حركة طالبان يحمل رشاشه يطلب من "الغرب" المال بطريقةٍ "جريئة"
“اكسبوا قلوبنا”… قائد بـ حركة طالبان يحمل رشاشه يطلب من “الغرب” المال بطريقةٍ “جريئة”

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى