منوعسلايد رئيسي

قطع من إطار مكسور تقود إلى السارق المحترف للمتاحف وكشف مصير لوحات عالمية

قالت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية، أمسْ الجمعة، إن الشرطة الهولندية استطاعت تحديد هوية السارق المحترف للوحات للفنانين العالميين، فان غوخ، وفرانس هالز، بعد فحص حمضه النووي.

القبض على السارق المحترف للمتاحف

وذكرت أن بيان الشرطة تضمن: “اللص ويدعى، نيلز، يبلغ من العمر 59 عاماً، ترك حمضه النووي على إطار صورة مكسور في أحد المتاحف في ليردام، وكذلك على حزام شديد التحمل في متحف آخر”.

وأشارت إلى أن اللص ترك قطعاً مكسورة من إطار اللوحة في ساحة موقف السيارات، موضحةً أن بعض هذه القطع تحمل آثار حمضه النووي.

ولفتت إلى أن اللص نيلز استخدم متفجرات لفتح باب المتحف، مشيرة إلى أن لقطات كاميرا الأمن لعملية السطو التي وقعت العام الماضي تظهر رجلاً يستخدم مطرقة ثقيلة لتحطيم بابين زجاجيين لاقتحام المتحف، ومن ثم يظهر مغادراً وهو يضع اللوحة تحت ذراعه.

ويسعى المدعون إلى توقيع عقوبة على السارق المحترف بالسجن لمدة 8 سنوات لما وصفوه بـ”الجرائم الاستثنائية” التي تم ارتكابها مع شريك لم يتم التعرف عليه بعد.

السارق المحترف ينفي تورطه

وفي جلسة محاكمته في ليليستاد في وقت سابق من الشهر الجاري، نفى اللص، نيلز إم، التهم الموجهة إليه بسرقة اللوحتين، وأكد أنه لم يسرقها ولا علاقة له بهما.

وبدوره، قال محامي السارق المحترف إن الرجل الذي ظهر في فيديو سرقة المتحف أطول من موكلها، كما أنه يظهر في الفيديو وهو يحطم زجاج المتحف بيده اليسرى، بينما موكله يستخدم يده اليمنى.

وكانت الشرطة ألقت القبض على، نيلز، في شهر نيسان/ أبريل الماضي داخل منزله في بارن، وهي بلدة صغيرة قريبة من لارين، وتم العثور على سلاح ناري وذخيرة أثناء تفتيش منزله، بالإضافة إلى أكثر من 10000 حبة من مخدر إكستاسي.

مواضيع ذات صِلة : العراق يستعيد قطعة من “ملحمة غلغامش”.. سُرقت من متحف بغداد قبل 20 عاماً ويعود تاريخها إلى 3500 عام

وسبق له وأن قضى عقوبة بالسجن لمدة 5 سنوات لسرقته تمثال لوحش فضي مذهّب من القرن الـ17، و وعاء كنيسة، من متحف في جودة في عام 2012.

شاهد أيضاً : فنانة سعودية تحول السيارات والقوارب المهترئة للوحات فنية وتعرض أعمالها بمتحف اللوفر

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى