الشأن السوريسلايد رئيسي

أردوغان يحمل خارطة طريق من 8 بنود لـ”الملف السوري” سيطرحها على بوتين ولافروف يستهلها بالتهديد

يستعد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، للقاء نظيره الروسي فلاديمير بوتين، يوم الأربعاء القادم في مدينة سوتشي، لبحث الملف السوري وعدة قضايا أخرى.

خارطة طريق أردوغان في الملف السوري

وذكرت وسائل إعلام تركية، أن ملف محافظة إدلب سيكون على رأس أولويات أجندة اللقاء بين الرئيسين، فيما أشارت المصادر التركية إلى أردوغان يحمل خارطة طريق من ثمان بنود.

وقالت صحيفة “يني شفق” التركية، إن هناك احتمالية مراجعة وضع نقاط المراقبة العسكرية التركية في إدلب ومواقعها، بما يتماشى مع التطورات الجديدة، إضافة إلى تقييم الحاجة لإعادة تنظيم النقاط بطريقة ستكون أكثر تحصيناً وحماية أفضل لضمان الأمن في إدلب.

كما ستتضمن خارطة الطريق التركية، وفق الصحيفة، الحاجة إلى إحياء الدوريات التركية- الروسية المشتركة ضد التهديد المتزايد في المنطقة وتفعيل أنظمة المراقبة، إضافة إلى مراجعة الخطوات التي يمكن اتخاذها حيال المنظمات في المنطقة والبلدان التي تدعمها.

ورجحت المصادر أن يتم طرح خطة عمل جديدة ضد الجماعات التي كانت مدرجة سابقاً على جدول أعمال سوتشي، وبحث الشراكة التركية – الروسية لإخراجها من إدلب.

إضافة إلى ذلك سيبحث الرئيسان التركي والروسي التدابير الواجب اتخاذها لوقف هجمات قوات قسد، على المناطق على مناطق سيطرة قوات المعارضة المدعومة تركيّاً شمال سوريا.

اقرأ أيضاً : أردوغان أمام الأمم المتحدة يتحدث عن 3 مواضيع.. ماذا قال عن سوريا

لافروف يهدد بملف المساعدات

وفي مؤتمر صحفي عقده أمس السبت في نيويورك في أعقاب مشاركته في الدورة الـ76 للجمعية العامة للأمم المتحدة، لوّح وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، بإمكانية وقف العمل بقرار المساعدات الإنسانية الذي توصلت إليه دول مجلس الأمن قبل أشهر.

وقال لافروف: “إذا لم يتم الآن اتخاذ خطوات ملموسة لتحرير إيصال المساعدات الإنسانية عبر دمشق وفق ما تتطلب ذلك قواعد القانون الإنساني الدولي سوف نتوقف عن دعم هذه “الأمور غير الشفافة العابرة للحدود”.

وعن الوضع في شمال غربي سوريا أكد لافروف أن القوات الروسية تستخدم القوة العسكرية هناك ضد الإرهابيين بناء على قرار من مجلس الأمن الدولي، حسب وصفه.

وأضاف: “الوضع في شمال غربي سوريا.. نستخدم القوة هناك بناء على قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254 القاضي بمكافحة الإرهاب بحزم في سوريا”، معتبراً أنّ روسيا لن تتسامح مع الهجمات التي يشنها “الإرهابيون” من منطقة وقف التصعيد في إدلب ضد القوات الروسية وقوات النظام السوري.

كما أكد لافروف أن موسكو تدعو إلى رفع القيود المفروضة من قبل الكونغرس الأمريكي عن الاتصالات بين العسكريين الروس والأمريكيين في سوريا.

أردوغان يحمل خارطة طريق من 8 بنود لـ"الملف السوري" سيطرحها على بوتين ولافروف يستهلها بالتهديد
أردوغان يحمل خارطة طريق من 8 بنود لـ”الملف السوري” سيطرحها على بوتين ولافروف يستهلها بالتهديد

اقرأ أيضاً : أردوغان يلتقي بوتين خلال أيام لبحث ملف واحد بالشأن السوري

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى