الشأن السوريسلايد رئيسي

قطع أوتستراد حمص _ طرطوس منعاً لإعدام متهم بالقتل ومخابرات النظام السوري تبدأ حملة ضد “الجميع”

شهدت سوريا خلال الساعات الماضية عدة أحداثٍ أثارت جدلاً وتساؤلاتٍ عدة لدى السوريين، حيث أثار قطع أوتوستراد حمص _ طرطوس ذهاباً وإياباً لساعاتٍ عديدة علامات استفهام وذلك قبل أن يُعاد فتحه لاحقاً، في حين أعلنت الإدارة العامة لـ مخابرات النظام السوري، عن بدء حملة ستطال “الجميع”.

قطع أوتوستراد حمص _ طرطوس منعاً لإعدام متهم بالقتل

وفي السياق، نشر الصحفي الموالي للنظام “هيثم محمد” على صفحته الخاصّة على موقع فيسبوك منشوراً قال فيه إنّ أوتستراد “حمص-طرطوس” مقطوع بالإطارات المشتعلة ذهاباً وإياباً، عند جسر الزارة مقابل “تلكلخ” منذ صباح اليوم الإثنين، مطالباً عبر منشوره “الجهات المعنية” باتخاذ الإجراءات اللازمة لفتح الطريق، دون أن يكشف أسباب قطع الطريق.

قطع أوتستراد حمص _ طرطوس منعاً لإعدام متهم بالقتل ومخابرات النظام السوري تبدأ حملة ضد "الجميع"
قطع أوتستراد حمص _ طرطوس منعاً لإعدام متهم بالقتل ومخابرات النظام السوري تبدأ حملة ضد “الجميع”

وحول أسباب قطع هذا الطريق الحيوي، ردّ أحد مستخدمي فيسبوك بالتعليق على منشور الصحفي الموالي، قائلاً إنّ السبب يكمن في مطالب قرية “الحجر الأبيض”، بإيقاف حكم الإعدام الصادر بحق أحد أهالي القرية المتهمين بجريمة قتل، مؤكداً أنهم ليسوا ضدّ محاسبته ولكن ليس إعدامه، كما جاء في التعليق.

ومنذ يوم أمسْ الأحد، بدأ مجموعةٌ من مستخدمي “الفيسبوك” بالدعوة إلى الخروج للتظاهر في ساحة القرية المذكورة، لإيقاف حكم الإعدام بحقّ المتهم.

وفي وقتٍ لاحقٍ، أعلن محافظ حمص، المدعو باسم بارسيك، إعادة فتح أوتستراد “حمص طرطوس” من الاتجاهين، بموقع “تلكلخ”، دون ذكر مزيدٍ من التفاصيل.

مخابرات النظام تبدأ حملة ضد “الجميع”

وفي سياقٍ سوريٍّ آخر، أعلن إعلاميُّ موالٍ ثانٍ للنظام السوري، أمسْ الأحد، عن قيام إدارة المخابرات العامة التابعة له بحملةٍ جديدة لـ “مكافحة الفساد” في مختلف المحافظات السورية.

وخلال منشورٍ للإعلامي الموالي “جعفر أحمد” على صفحته الخاصّة على موقع “فيسبوك” نقلاً عن مصدرٍ أمنيٍّ رفيع في النظام لم يذكر اسمه أو صفته، قال إنّ “هناك أنباءً مؤكدة حول قيام إدارة المخابرات العامة بحملة لمكافحة الفساد في مختلف المحافظات السورية”.

وعبر منشوره، بيّن جعفر أنّ إدارة المخابرات العامة هي مكلفةٌ بمتابعة ملفات الفساد، مؤكداً بدْء حملةٍ تستهدف ما وصفها بـ “رؤوس الفساد”، مضيفاً أنّ “الحملة ستطال الجميع سواء المتاجرين بالدولار أو سرقة المال العام”.

يُشار إلى أنّ مركز الأبحاث الروسي المقرّب من وزارة الخارجية الروسية، كان قد وجّه انتقاداتٍ سابقة بشكلٍ حادٍ ضدّ نظام الأسد بسبب الفساد المستشري، وذلك عقب دراسةٍ أجراها المركز أعدها السفير الروسي السابق في سوريا ألكسندر أكسينينوك.

مواضيع ذات صِلة : مخابرات النظام السوري تحرق جثث المعتقلين بطقوس غريبة ووحشية

وخلال الدراسة، تطرّق السفير الروسي السابق، إلى الوضع المتهالك للنظام السوري, وهشاشة سيطرته على المدن وسهولة زعزعة الاستقرار فيها، مشيراً إلى أنّ التحديات الاقتصادية التي يواجهها النظام الآن, أكثر خطورةً من أيّ وقتٍ مضى.

شاهد أيضاً : أباطرة المخابرات الجوية منذ عهد الأسد الأب حتى اليوم تعرف على رؤساء الفرع الأعنف في سوريا

قطع أوتستراد حمص _ طرطوس منعاً لإعدام متهم بالقتل ومخابرات النظام السوري تبدأ حملة ضد "الجميع"
قطع أوتستراد حمص _ طرطوس منعاً لإعدام متهم بالقتل ومخابرات النظام السوري تبدأ حملة ضد “الجميع”

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى