الشأن السوري

الهجوم الأعنف لـ”داعش” بالرّقة ينتزع مناطق من النظام السوري ويخلّف عشرات القتلى وإيران تدفع بتعزيزاتٍ ضخمة

شنّ تنظيم داعش هجوماً مباغتاً عنيفاً، فجر اليوم الجمعة، على بادية الرصّافة في ريف الرّقة الغربي، ما خلّف عشرات القتلى من الطرفين فيما تمّ أسر عددٌ آخر، كما تمكّن التنظيم من انتزاع كامل سيطرته على المنطقة المذكورة.

الهجوم الأعنف لـ”داعش” بالرّقة

وخلال اتصالٍ هاتفيٍّ، أكّد مصدر عسكري لوكالة “ستيب” الإخبارية أنّ تنظيم “داعش” شنّ هجوماً عنيفاً على مواقع سيطرة النظام السوري في بادية الرّصافة، عبر هجمتين منفصلتين تمكّن بعدهما من السيطرة بشكلٍ كاملٍ على البادية، مما أدى إلى سقوط العشرات من القتلى والجرحى، فضلاً عن أسر آخرين في صفوف قوّات النظام، وسط شنّ الطيران الروسي غاراتٍ جويّةً متتالية.

استنفار غير مسبوق في بادية ريف حمص

ومنذ ساعات الصباح الأولى، تشهد بادية ريف حمص الشرّقي استنفاراً غير مسبوق وتحليقاً مكثّفاً للطيران الحربي والاستطلاع الرّوسي بعد توارد معلوماتٍ عن هجومٍ في بادية الرّصافة بريف الرقة حيث وصلت تعزيزاتٌ ضخمة من مدينة القريتين إلى محيط مدينة تدمر، والتي تُعتبر المركز الرئيسيّ لمرتزقة “فاغنر” الرّوسيّة وميليشيا “فاطميّون” الإيرانية، خوفاً من شنّ هجومٍ مشابهٍ على محيط بادية تدمر والتي يعرفها التنظيم بشكلٍ جيد.

اقرأ أيضاً : غارات إسرائيلية على مواقع الميليشيات الإيرانية جنوب تدمر السورية توقع قتلى

رواية إعلام النظام السوري

أمّا الرواية التي سردتها وسائل إعلامٍ روسيّة وأخرى موالية للنظام السوري حول الهجوم فتمثّلت بتأكيد مصدرٍ ميدانيٍّ تابعٍ للنظام بأنّ الهجوم الأخير للتنظيم يعدُّ الأعنف منذ سنوات، وقد تمّ خلاله “تدمير 6 عربات دفعٍ رباعي، وعددٍ من المواقع التي انطلق منها الهجوم لتنظيم “داعش”، فيما شدّد على مقتل 25 مسلحاً من التنظيم على الأقل، بالتوازي مع وصول تعزيزاتٍ عسكرية ضخمة للنظام إلى المنطقة”، على حدّ تعبيره.

ووفقاً لمصادر موالية فإنّ التنظيم اعتمد في هجومه الأخير على تعزيزاتٍ عسكريةٍ كبيرة وصلت إليه عبر محور جبل البشري في ريف دير الزور ومنطقة التنف الواقعة على مثلث الحدود (السورية – الأردنية – العراقية).

هجوم جوي إسرائيلي بريف تدمر

الجدير ذكره، أنّ هجوم “داعش” الذي لم تشهد منطقة البادية مثيلاً لاتساعه ومباغتته منذ سنوات، يأتي بعد مرور أقلّ من 24 ساعةً على تنفيذ طائراتٍ حربيةٍ إسرائيلية، هجوماً جويّاً استهدف مواقع عسكريةً تابعة لـ الميليشيات الإيرانية جنوب تدمر بريف حمص الشرقي.

الهجوم الأعنف لـ"داعش" بالرّقة ينتزع مناطق من النظام السوري ويخلّف عشرات القتلى وإيران تدفع بتعزيزاتٍ ضخمة
الهجوم الأعنف لـ”داعش” بالرّقة ينتزع مناطق من النظام السوري ويخلّف عشرات القتلى وإيران تدفع بتعزيزاتٍ ضخمة

اقرأ أيضاً : يد داعش التي بُترت بأفريقيا المنقلب على مرشده .. من هو أبو مصعب البرناوي ؟

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى