أخبار العالمسلايد رئيسي

محادثات بصيغة موسكو بشأن أفغانستان.. حديث عن “الاعتراف بطالبان” وإقرار من لافروف بجهودها

أكدت روسيا أن أجندة المحادثات الدولية الخاصة بالوضع في أفغانستان التي تستضيفها موسكو، اليوم الأربعاء، لن تضم مسألة الاعتراف بحركة “طالبان” كسلطة شرعية في هذا البلد.

محادثات بصيغة موسكو بشأن أفغانستان.. حديث عن "الاعتراف بطالبان" وإقرار من لافروف بجهودها

وقال سفير روسيا لدى أفغانستان، دميتري جيرنوف، للصحفيين، لدى وصوله إلى مقر انعقاد الجولة الثالثة من محادثات “صيغة موسكو” بشأ أفغانستان، ردا على سؤال عما إذا كانت مسألة الاعتراف بـ”طالبان” ستناقش خلال اجتماع اليوم، قال، “من السابق لأوانه الحديث عن ذلك”.

وأشار الدبلوماسي الروسي إلى أن موسكو تعمل حالياً على تنظيم رحلة إجلاء جديدة من كابل وإيصال مساعدات إنسانية إلى أفغانستان، متعهداً بالإعلان رسمياً عن ذلك عندما سيتم تحديد موعد.

وذكر جيرنوف أن “طالبان” المدرجة على قائمة التنظيمات الإرهابية في روسيا لم تطلب من موسكو أي دعم عسكري، مشدداً على أن ذلك خارج نطاق النقاش إطلاقاً.

ويشارك في اجتماع اليوم بموسكو “صيغة موسكو” ممثلون عن كل من روسيا وإيران وباكستان والصين والهند وكازاخستان وتركمانستان وأوزبكستان وقرغيزستان وطاجيكستان، بالإضافة إلى وفد رفيع المستوى من “طالبان”.

إلى ذلك، أقر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، في مستهل الجولة الجديدة من المحادثات بـ”صيغة موسكو” الخاصة بأفغانستان بأن عودة حركة “طالبان” إلى سدة الحكم في هذا البلد أمر واقع.

وقال لافروف إن روسيا تعترف بجهود طالبان لإحلال الاستقرار في أفغانستان، مضيفاً أن الأولوية الآن “تشكيل حكومة شاملة ستمثل كافة القوى العرقية والسياسية في أفغانستان”.

وأشار لافروف إلى أنه “لا بديل لتوازن القوى الحالي في أفغانستان للمستقبل المنظور لكن الوضع ليس مستقراً”.

وأوضح أن روسيا مرتاحة بمستوى التعاون مع السلطات الأفغانية الجديدة الذي يتيح تحقيق الأهداف الأولية.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى