أخبار العالم العربي

وفد إسرائيلي ضم عناصر من “الموساد” زار السودان سراً بعد الانقلاب

كشفت وسائل إعلام عبرية، اليوم الثلاثاء، أن وفداً إسرائيلياً ضم عناصر من جهاز الاستخبارات “الموساد” زار العاصمة الخرطوم الأسبوع الماضي سراً، بعد انقلاب الجيش على السلطة.

الموساد في الخرطوم

ونقلت صحيفة “والا” عم مسؤولين إسرائيليين قولهم، إن الوفد الذي ضم ممثلين عن الموساد، التقى مع مسؤولين في الجيش السوداني، “لتكوين انطباع عن الوضع الداخلي في أعقاب الانقلاب العسكري الذي وقع في البلاد الأسبوع الماضي”.

وأكد دبلوماسي غربي للصحيفة، أن أحد الأشخاص الذين التقى بهم الوفد الإسرائيلي هو محمد حمدان دقلو الملقب بـ “حميدتي”، وهو نائب رئيس مجلس السيادة قبل حله، وقائد قوات الدعم السريع.

وكان حميدتي قد زار إسرائيل مع وفد عسكري سوداني، قبل أسابيع قليلة من استيلاء الجيش على السلطة، والتقى بكبار أعضاء هيئة أركان الأمن القومي ومسؤولين آخرين في مكتب رئيس الوزراء في تل أبيب.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين إسرائيليين قولهم، إن ممثلي الوفد العسكري “راجعوا الأجندة السياسية في بلادهم، لكنهم لم يتطرقوا إلى نواياهم بشأن الانقلاب”.

والسودان من الدول التي وقّعت على ما سمي بـ “اتفاقات إبراهيم” لتطبيع العلاقات مع إسرائيل في 6 يناير/كانون الثاني 2021، بالأيام الأخيرة من حكم الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب.

اقرأ أيضاً : واشنطن تتخذ مجموعة من الإجراءات بشأن السودان وتُشير إلى دولة قد تستفيد من الانقلاب

وفي 25 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، أعلن البرهان، حل مؤسسات الحكم الانتقالي التي شكلت بالشراكة بين الجيش والمدنيين عقب إسقاط نظام البشير، في 2019، إثر انتفاضة استمرت خمسة أشهر، وإعلان حالة الطوارئ، وتم اعتقال العشرات من الوزراء والنشطاء.

وأدت الخطوة التي قام بها الجيش ضد شركائه المدنيين في السلطة، إلى موجة إدانات دولية ومطالبات بالعودة إلى الحكم المدني، وسط تحذيرات للسلطات العسكرية من استخدام العنف ضد المتظاهرين.

ولم تؤكد إسرائيل بعد، مصير اتفاقية التطبيع مع السودان، في حين رجح المتحدث باسم الخارجية الأمريكية، نيد برايس، مؤخراً أن تخضع الاتفاقية لـ “إعادة تقييم” بعد الاستيلاء العسكري على السلطة.

وفد إسرائيلي ضم عناصر من "الموساد" زار السودان سراً بعد الانقلاب
وفد إسرائيلي ضم عناصر من “الموساد” زار السودان سراً بعد الانقلاب

اقرأ أيضاً : “منحة أمريكية خيالية” لـ السودان مقابل توقيعه رسمياً اتفاق السلام مع إسرائيل

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى