الشأن السوري

اشتباكات وتحشيدات.. توتر يتفاقم بين “قسد” وقوات النظام السوري في الحسكة

تشهد مدينتي الحسكة والقامشلي، بين الحين والآخر، توتراً أمنياً واشتباكات بالرصاص الحي بين قوات سوريا الديمقراطية “قسد” وقوات النظام السوري، وذلك على خلفية استهداف مواقع لـ “قسد” من قبل عناصر ميليشيا “الدفاع الوطني”.

اشتباكات وتحشيدات.. توتر يتفاقم بين "قسد" وقوات النظام السوري في الحسكة

وأكد مصدر عسكري لدى “قسد”، أن مشاجرة حصلت بين كلا الطرفين لتقوم قوى الأمن الداخلي “الأسايش” التابعة لقوات قسد باعتقال عناصر من قوات الدفاع الوطني التابعة لقوات النظام، لترد عناصر من الدفاع الوطني باستهداف أحد حواجز “الأسايش” بالرصاص الحي.

وقال المصدر، إن قوات “قسد” بدأت بتعزيز مواقعها واستقدمت تعزيزات عسكرية إلى محيط المربع الأمني بالقامشلي، استعداداً لصد أي محاولة استهداف من قبل قوات النظام لها.

في غضون ذلك، أفاد مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في مدينة الحسكة، بأن أحد عناصر قوات قسد دخل إلى المربع الأمني بالحسكة مستقلاً سيارة نوع H1، لتقوم قوى الأمن الجنائي التابعة للنظام بإطلاق الرصاص عليه وإصابته بجروح خطيرة.

وأشار إلى أن قوات حرس الحدود التابعة لقوات النظام قامت بالتحشيد على أطراف المربع الأمني بمدينة الحسكة من جهة، فيما تحشد قسد قواتها من جهة أخرى.

وقال مراسلنا، إن القوت الروسية تدخلت على الفور لعقد اجتماعات بين كلا الطرفين بهدف التهدئة ونزع فتيل الخلاف.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى