افلام ومسلسلات

قصة فيلم يوم الاستقلال.. عندما تتوحد البشرية لصد الغزو الفضائي

بقي فيلم يوم الاستقلال من الأعمال التي كررت شاشات التلفزيون عرضها أكثر من مرة، وهو من بطولة النجم ويل سميث ويتحدث عن غزو فضائي للأرض. وقد حاز فيلم الخيال العلمي على جائزة أوسكار وحقق نجاحاً باهراً.

قصة فيلم يوم الاستقلال.. عندما تتوحد البشرية لصد الغزو الفضائي
قصة فيلم يوم الاستقلال.. عندما تتوحد البشرية لصد الغزو الفضائي

في “يوم الاستقلال”، الفيلم الذي أنتج عام 1996، تظهر غيمة ضخمة تخفي ورائها سفينة فضائية عملاقة، تشن هجوماً مدمراً على الأرض، قبل أن ينجح الإنسان بتدميرها وإنهاء الغزو الفضائي.

تبدأ الأحداث عندما يتم اكتشاف السفينة التي ذكرناها تدور حول الأرض وتنفصل منها سفن أصغر تحيط بالأرض وتسبب تشوش للأقمار الصناعية، فيكشف ديفيد ليفينسون أن التشويش نتيجة السفن الفضائية التي بدأت تستخدم الأقمار الصناعية لبث إشارة تنازلية على الأرض، فيقرر الذهاب إلى الرئيس الأمريكي لتحذيره، فيأمر الرئيس بإجلاء الناس عن المدن ويغادر هو وطاقم البيت الأبيض.

قصة فيلم يوم الاستقلال.. عندما تتوحد البشرية لصد الغزو الفضائي
قصة فيلم يوم الاستقلال.. عندما تتوحد البشرية لصد الغزو الفضائي

لكن الغزاة يبدأون هجومهم ويخلفون تدميراً رهيباً للمدن وموت لملايين البشر، فيأمر الرئيس بهجوم القوات الجوية التي تُهزم هزيمة ساحقة نتيجة لدرع الفضائيين.

وينجو فقط الكابتن ستيفن هيلي بعد أن يتم أسر أحد الفضائيين.

 

المنطقة 51

يكتشف الرئيس الأمريكي المنطقة 51 التي أنشأت بدون علمه، وتضم هذه المنطقة حطام طبق طائر يتبع الفضائيين، فيقرر الرئيس استخدام القوة النووية التي لا تجدي نفعاً بسبب درع الفضائيين، لكن ينجح ديفيد ليفينسون في تعطيل دروع حطام السفينة الفضائية المتواجدة في المنطقة 51 عن طريق إصابتها بفيروس في الحاسب الآلي، ويقترح خطة تقضي بطيران السفينة الفضائية إلى سفينة الغزاة الأم لزرع فيروس فيها لتنقله إلى كل السفن الفضائية الموجودة في الأرض وتسبب تعطل دروعها.

يوافق الرئيس الأمريكي على الخطة ويتقرر طيران الكابتن ستيفن هيلي وديفيد ليفينسون إلى السفينة الأم باستخدام السفينة الفضائية المتواجدة في المنطقة 51 لزرع الفيروس وتدمير السفينة الأم، وينجحا في ذلك وتنجح الغارة الجوية بقيادة الرئيس الأمريكي، لتتساقط سفن الغزاة حول العالم وتحصل الأرض على حريتها.

إقرأ أيضاً: أجمل 10 مسلسلات أجنبية قد تشاهدها على الإطلاق

الفيلم من بطولة ويل ثميث، الذي لعب دور الكابتن ستيفن هيلير، وهو طيار مقاتل على طائرة إف/إيه-18 هورنت ويحلم بالانضمام إلى ناسا.

أيضاً بيل بولمان، ومثّل دور توماس وايتمور رئيس الولايات المتحدة الأمريكية. كذلك العمل من بطولة جيف غولدبلوم، وهو ديفيد ليفينسون عالم الإلكترونيات ويعمل في محطة تلفاز وهو الذي اكتشف خطة الفضائيين لغزو الأرض واكتشف طريقة هزيمتهم.

صوّر الفيلم في آيسلندا، ونيويورك، ونيوجرسي، ولوس أنجلس، ونيو مكسيكو، وبيتسبرغ، وكولورادو، ويوتا.

يوم الاستقلال: عودة

وهو استكمال لفيلم يوم الاستقلال الصادر عام 1996، من إخراج رولان إيميريش وبطولة وليام هيمسورث، وجيف غولدبلوم. صدر عام 2016.

الأحداث تدور بعد 20 عاماً من الغزو الأول، بعدما تعافى المجتمع الدولي من الغزو المدمر الذي قتل أكثر من ثلاثة مليارات شخص.

وفي ظل اعتماد الكائنات الفضائية على التكنولوجيا للهجوم على الأرض، تتوقع دول الأرض عودة الغزاة مجددًا، ويتعاون الجميع لتنفيذ برنامج دفاع هائل لحماية الكوكب، ولكن لا شيء بمقدوره أن يجعل البشرية جاهزة كفاية لمواجهة قوة هذه الكائنات الفضائية المتطورة وغير المسبوقة، فمن خلال براعة عدد قليل من الرجال والنساء الشجعان يمكن أن يتم إنقاذ العالم من حافة الإنقراض.

شاهد أيضاً: لعشاق الأكشن.. إصدارات مميزة من الأفلام لعام 2021

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى