أخبار العالمسلايد رئيسي

خرق خطير نُشرت بسببه مخططات منزل “بينيت” على الإنترنت تزامناً مع كشفه تطوراً عسكرياً مع المغرب

كشفت وسائل الإعلام العبرية، اليوم الأحد، عن خرق خطير في إسرائيل، كُشفت بسببه مخططات أبنيةٍ ومواقع أمنيةٍ حساسة، ومنها منزل رئيس الوزراء الإسرائيلي في القدس، نفتالي بينيت، الذي كشف بدوره عمّا وصفه بالتطور الأمني والعسكري بين إسرائيل والمغرب.

خرق خطير نُشرت بسببه مخططات منزل “بينيت”

وفي التفاصيل، كشفت صحيفة “يديعوت إحرنوت” الإسرائيلية، اليوم عن حدوث خرقٍ أمنيٍّ جديد يتعلّق بمخططات البناء لأماكن أمنيةٍ حسّاسة، ومنها مقرُّ إقامة رئيس وزراء الحكومة في القدس.

وأشارت الصحيفة العبرية، إلى أنّ مقر إقامة “بينيت” الذي بات متاحاً على شبكة الإنترنت بسبب الخرق الأمني، يعدُّ مكان الإقامة الدائم لأيّ رئيس وزراء يتمُّ انتخابه، حيث يستخدمه وعائلته للسكن ولاستقبال كبار الضيوف، وقد سبق أن سكنه “بنيامين نتنياهو” طوال فترة توليه رئاسة الحكومة.

ووفقاً للصحيفة، فإنّ أيّ شخصٍ يمكنهُ الوصول لمخططات بناء مقرّ إقامة رئيس الوزراء الإسرائيلي من خلال موقع بلدية القدس، حيث تُظهر المخططات رسوماتٍ وصور دقيقة للسكن الرسمي منذ عام 2011، أي مع إحداث التغييرات الأخيرة عليه، التي تُظهر جميع تفاصيله.

وبحسب الصحيفة، فإنّ مخططات البناء والصور الحسّاسة للمكان تم تسليمها للبلدية كجزءٍ من الخطوات الملزمة في عمليّة تقديم طلباتٍ للحصول على تصاريح البناء، مشيرةً إلى أنّه لم يتم من قبل الجهات المختصة تحديد مكان الإقامة لرئيس وزراء الحكومة الإسرائيلية على أنّه “موقع أمني”، وعليه تمّت الموافقة على إجراءات التخطيط لتحديث البناء فيه من قبل بلدية القدس ولجان التخطيط، مثل أيّ خطة بناء أخرى.

أوّل من كشف عن الثغرة الأمنية

وأشارت الصحيفة، إلى أنّ أوّل من كشف عن هذه الثغرة الأمنيّة، هو الباحث في أمن المعلومات، أميتاي دان، الذي طالب بدوره جهاز الشاباك والمسؤولين عن أمن رئيس وزراء حكومة الاحتلال الإسرائيلي بالتحقيق في القضيّة، وفهم كيفية حدوث هذا الخرق.

وبناءً على طلبٍ تقدّمت به صحيفة يديعوت أحرونوت، فقد مرّر مكتب رئيس الوزراء “نفتالي بينيت”، طلباً إلى بلدية القدس بإزالة تلك المخططات والصور والمعلومات عن مقرّ إقامته.

بدوره، أفاد مكتب بينيت بأنّ هذه المخططات، قد تمّ تقديمها قبل نحو 20 عاماً، وأنّ وزارة الدفاع تتفحص المسألة، فيما قالت بلدية القدس إنّه يتم نشر جميع تصاريح البناء على موقع البلدية كأمرٍ روتيني، وتمّ تلقي طلب مكتب بينيت لحذف تلك المعلومات.

خروقات أمنية شملت سجن جلبوع

يُشار إلى أنّه وفي الآونة الأخيرة، نشرت وسائل إعلامية عبريّة تقارير مماثلة عن خروقاتٍ أمنية، مثل وجود مخططات سجون إسرائيلية، منها سجن جلبوع، الذي تمكّن 6 أسرى فلسطينيين من انتزاع حريتهم من داخله عبر نفق حُفر في زنزانتهم.

وقبلها، تمّ نشرُ معلومات عن رئيس جهاز الشاباك الجديد، رونين بار، الأمر الذي دفع الجهات الحكومية الإسرائيلية لحذفها.

تطور عسكري وأمني بين إسرائيل والمغرب

وفي سياقٍ ذي صلة، أفاد بينيت، بأنّ زيارة وزير الدفاع الإسرائيلي، بيني غانتس الى المغرب كانت هامة، وحققت تطوراً مهماً في العلاقات بين البلدين، خاصّةً على المستويين الأمني والعسكري.

مواضيع ذات صِلة : إسرائيل تكشف المبلغ الذي أراد جاسوس إيران المخترق لمنزل وزير الحرب الإسرائيلي بيعها مقابله

ولفت رئيس الوزراء الإسرائيلي إلى ما وصفه بـ “حفاوة استقبال الوفد الإسرائيلي في المغرب”، مشدداً على أنّ “ما تم التوصل إليه بخصوص توقيع مذكرة تفاهم مع وزير الدفاع المغربي، ستطلق التعاون الأمني الرسمي بين البلدين في مجالات الاستخبارات والصناعات الحربية والتدريبات المشتركة”.

شاهد أيضاً : ملكة جمال اليونان تنسحب من مسابقة ملكة جمال الكون.. والسبب إسرائيل

خرق خطير نُشرت بسببه مخططات منزل "بينيت" على الإنترنت تزامناً مع كشفه تطوراً عسكرياً مع المغرب
خرق خطير نُشرت بسببه مخططات منزل “بينيت” على الإنترنت تزامناً مع كشفه تطوراً عسكرياً مع المغرب

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى