الصحة

الأكلة الملوكية.. فوائد كثيرة تحتويها الملوخية تعرف عليها

 

الملوخية هي نبتة من النباتات الورقية، وهي ذات أصول مصرية وتحتوي في مكوناتها على أكثر من ثلاثين عنصر ومركب مهم لتعزيز صحة الجسم، وتعتبر من الأطباق الشهيرة جداً في الشرق الأوسط.

 

فوائد الملوخية

هناك فوائد كثير للملوخية حيث استخدمت من الأزمان الغابرة في الطب الشعبي والعلاجات البديلة والوصفات المنزلية.

  • السيطرة على ضغط الدم

تعتبر الملوخية غنية جداً بالبوتاسيوم مما يجعل لها دور كبير في السيطرة على ضغط الدم في الجسم وكذلك تعزيز صحة القلب فإن البوتاسيوم يساهم في ارتخاء الأوعية الدموية واتساعها وبالتالي زيادة تدفق الدم والأكسجين فيها.

 

  • تعزيز صحة القلب

يعمل مستوى البوتاسيوم العالي أيضاً على تعزيز صحة القلب، ولكن ليس هو فقط، بل إن الملوخية تحتوي على نسبة عالية من الألياف الغذائية والتي تساعد في تخفيض نسبة الكولسترول السيء في الجسم وزيادة نسبة الكولسترول الجيد والذي من شأنه أن يساعد في تقليل فرص الإصابة بالجلطات القلبية والسكتات الدماغية وتصلب الشرايين.

اقرأ أيضاً:

أكثر النباتات العلاجية شعبية حول العالم.. النعنع وفوائد كثيرة لا تحصى

  • تنظيم عمل الجهاز الهضمي

من فوائد الملوخية أنها تحتوي على نسبة عالية من الالياف الغذائية والتي تساعد في تنظيم عمليات الهضم والوقاية من الإمساك وتخفيف تشنجات المعدة وآلام القولون العصبي.

 

  • الوقاية من هشاشة العظام

من فوائد الملوخية الهامة جداً أنها تعمل على تعزيز نمو العظام ووقايتها من الهشاشة والكسر فمحتواها العالي من المعادن المختلفة كالفسفور والحديد والكالسيوم ومضادات الأكسدة المختلف يلعب دوراً هاماً في بناء العظام ووقايتها وحمايتها.

اقرأ أيضاً:

يرفع المناعة ويحارب الأمراض تعرف على فوائد البصل الأخضر

  • الوقاية من فقر الدم

تشتهر الخضراوات الورقية ذات اللون الأخضر الداكن بمحتواها العالي من الحديد وكلما زادت درجة اللون الأخضر قتامة كلما دل ذلك على زيادة محتواها من الحديد.

ويعتبر الحديد مكوناً أساسياً لكريات الدم الحمراء، بينما يؤدي نقصه إلى الإصابة بفقر الدم.

الاسترخاء والتخلص من الأرق

من فوائد الملوخية الوقاية من الأرق واضطرابات النوم، فمحتواها من عنصر البوتاسيوم والمغنيسيوم يساعد في تنظيم عمل الأعصاب والمساعدة على الاسترخاء.

وللمغنيسيوم تحديدًا دور كبير في مكافحة الأرق واضطرابات النوم.

محاربة الجذور الحرة والتهابات وتعزيز المناعة

مضادات الأكسدة القوية التي تحويها الملوخية من الكاروتينات، والسيلينيوم، وفيتامين ج، وفيتامين ه يجعل لها دور كبير في الوقاية من تأثير الجذور الحرة، وبالتالي:

تعزيز مناعة الجسم وصحة كريات الدم البيضاء.

حماية الجلد، وتعزيز الرؤية وصحة البشرة.

الوقاية من التجاعيد وعلامات الشيخوخة، ومرض الضمور البقعي.

تعزيز صحة الدماغ والذاكرة.

الوقاية من أنواع مختلفة من السرطانات، وتحديدًا ما يرتبط منها بالجهاز الهضمي، مثل: سرطان القولون.

يلعب فيتامين ه دور كبير في الوقاية من الالتهابات، وتخفيف أعراضها، مثل: التهابات المفاصل، والروماتيزم.

غنية بالبيتاكاروتين

تحتوي الملوخية على نسبة مرتفعة من البيتاكاروتين، الأمر الذي ادخلها في صناعة عدد من المستحضرات الطبية، كما أنها تحتوي على الحديد والبروتينات المختلفة وفيتامين أ و سي و أي والثيامين والريبوفلافين وحمض الفوليك والألياف الغذائية، بالإضافة إلى “فيتامين ك” و”فيتامين ج” والأحماض الأمينية والتربتوفان، والثريونين، والآيزوليوسين، والليوسين واللايسين والميثيونين.. والقائمة تطول.

اقرأ أيضاً:

احذر من هذا الخطأ شائع عند تناول العسل

 

القيمة الغذائية للملوخية

تحتوي الملوخية على العديد من العناصر الغذائية المتنوعة والضرورية لمختلف عمليات الجسم الحيوية، فهي:

تعد مصدر غني للألياف الغذائية ولمضادات الأكسدة، مثل: الكاروتينات.

تعد مصدر للكالسيوم والبوتاسيوم والمغنيسيوم والفسفور والحديد، إضافة لعنصر السيلينيوم المهم لتقوية المناعة.

تعد الملوخية كنز للفيتامينات المختلفة من فيتامين أ، وفيتامين ك، وفيتامين ه، وفيتامين ج، وفيتامين ب6، والنياسين.

وكل 100 غم من الملوخية تحوي ما يقارب 26 سعرة حرارية وبهذا فهي تعد قليلة السعرات الحرارية وعالية بالألياف، ما يجعلها مناسبة جدًا لمن يبحثون عن وصفات قليلة السعرات تساعد في خسارة الوزن وكبح الشهية.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى