أخبار العالمسلايد رئيسي

بنموذج مختلف عن واشنطن.. الصين تعتزم إنشاء قاعدة عسكرية في دولة أفريقية

أفاد مسؤولون بالاستخبارات الأمريكية، بأن الصين تعتزم إنشاء قاعدة عسكرية على المحيط الأطلسي في غينيا الاستوائية.

قاعدة عسكرية صينية

ونقلت صحيفة “وول ستريت جورنال” عن المسؤولين قولهم، هناك تقارير تشير إلى احتمالية قدرة السفن الحربية الصينية على إعادة التسليح في مواجهة الساحل الشرقي للولايات المتحدة.

وبدأت وكالات الاستخبارات الأمريكية في التقاط مؤشرات على النوايا العسكرية للصين في غينيا الاستوائية عام 2019، حيث سعت الإدارة الجديدة على إرسال رسالة واضحة للدولة الأفريقية مفادها عدم إقحام نفسها في المنافسة العالمية بين واشنطن وبكين.

في الوقت ذاته، لا ترغب الولايات المتحدة من غينيا الاستوائية التخلي عن العلاقات الواسعة مع الصين، ولكن الحفاظ على هذه العلاقات ضمن الحدود التي تعتبرها واشنطن آمنة.

وقال مسؤول كبير في إدارة بايدن للصحيفة، “كجزء من دبلوماسيتنا لمعالجة قضايا الأمن البحري، أوضحنا لغينيا الاستوائية أن بعض الخطوات المحتملة التي تنطوي على نشاط (صيني) هناك ستثير مخاوف تتعلق بالأمن القومي”.

وأضاف، “نعتقد أن هناك قدراً لا بأس به يمكننا القيام به معا في الجانب الأمني البحري يكون في مصلحتنا ومصلحتهم”.

وفي هذا السياق، تتخذ الولايات المتحدة خطوات لتوطيد العلاقات مع غينيا الاستوائية، ففي مارس / آذار، عرضت واشنطن المساعدة بعد سلسلة انفجارات دمرت قاعدة عسكرية بالقرب من مدينة باتا الساحلية، مما أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 100 شخص.

ولا يعرف البيت الأبيض ما إذا كان تواصله الدبلوماسي سيكون له التأثير المنشود ويعتقد أنه سيتطلب جهوداً مستمرة وطويلة الأمد لدرء الوجود البحري الصيني.

وتقول صحيفة “وول ستريت جورنال”، إن المناوشات على بلد نادراً ما يلفت الانتباه الخارجي، تعكس مدى التوترات المتصاعدة بين واشنطن وبكين.

ويزداد التوتر بين الولايات المتحدة والصين على ملفات عدة منها تايوان، واختبار الصين لصاروخ يفوق سرعة الصوت، وأصول جائحة كوفيد-19 وقضايا أخرى متعلقة بمسائل حقوق الإنسان.

وأنشأت الصين أول قاعدة عسكرية خارج حدودها في جيبوتي على الجانب الآخر من أفريقيا العام 2017 بالقرب من قاعدة عسكرية أميركية.

وتطل جيبوتي، المستعمرة الفرنسية السابقة، على مضيق باب المندب، وهو ممر استراتيجي لحركة الملاحة البحرية العابرة لقناة السويس، وتمتلك المنشأة الصينية رصيفاً قادراً على إرساء حاملة طائرات وغواصات نووية، وفقاً للقيادة الأميركية في أفريقيا.

مواضيع ذات صِلة : “التنين الحائم” الصيني جاسوس ذكي ورعب بالسماء..هل ينتصر على “غلوبال هوك” الأمريكية!؟

نموذج مختلف

وقال الباحث المشارك في مركز أفريقيا للدراسات الاستراتيجية الممول من البنتاغون، بول نانتوليا، إن “الصين لا تبني فقط قاعدة عسكرية مثل الولايات المتحدة. بل أن النموذج الصيني مختلف جداً، فهي تجمع بين عناصر مدنية وأمنية”.

شاهد أيضاً : الفوسفات المغربي ..هكذا يتحكم المغرب بمستقبل الهند و الصين والدول العظمى.. سر ثروة تقدر بالمليارات

Untitled 6 2
بنموذج مختلف عن واشنطن.. الصين تعتزم إنشاء قاعدة عسكرية في دولة أفريقية

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى