أخبار العالم

بالفيديو|| مشهد مبهر لأكبر شجرة عيد ميلاد في العالم تضيئها إيطاليا

 

تضاء “أكبر شجرة عيد ميلاد في العالم” كل عام على منحدرات مونتي إنجينو، وتطل على مدينة غوبيو التي تعود إلى العصور الوسطى في منطقة أومبريا بوسط إيطاليا.

 

أكبر شجرة عيد ميلاد بالعالم

 

تضيء المدينة شجرة عيد ميلاد السحرية بأكثر من 700 مصباح في حفل إضاءة سنوي يعود تاريخه إلى عام 1981 للاحتفال بموسم الأعياد.

يبلغ ارتفاع شجرة عيد ميلاد إيطاليا 750 م ، تعلوها نجمة عملاقة، وهناك كبلات يبلغ طولها 8.5 كم تعمل على إضاءة عرض الشجرة الهائل الذي دخل موسوعة غينيس للأرقام القياسية في عام 1991.

 

تم تزيين الشجرة بـ 300 مصباح أخضر بينما يضيء الداخل بـ 400 مصباح متعدد الألوان.

 

وتمتد “جذور” الشجرة بالقرب من أسوار جوبيو القديمة بينما يصل نجمها إلى بازيليك القديس الراعي للبلدة ، س. أوبالدو ، في قمة الجبل.

اقرأ أيضاً:

بالصور والفيديو || استعداد أكبر عائلة بريطانية للاحتفال بعيد الميلاد

تم تعليق كل مصباح من أضواء الشجرة من قبل السكان المحليين الذين، بحسب معتقداتهم، يكرسون الضوء لأحبائهم مع رسائل تتراوح من الترحيب بالأطفال حديثي الولادة إلى التحية للأجداد الذين فقدوا غالياً وهم ينظرون من السماء، وستظل شجرة الميلاد مضاءة حتى نهاية عام 2021.

اقرأ أيضاً:

في سابقة ملفتة للأنظار .. شجرة عيد الميلاد تباع علناً في متاجر السعودية

iStock 629693198 768x524 1

تاريخ شجرة عيد الميلاد

 

قبل ظهور الديانة المسيحية ، كان للنباتات والأشجار التي ظلت خضراء طوال العام معنى خاصًا للناس في الشتاء، مثلما يزين الناس منازلهم اليوم خلال موسم الأعياد بأشجار الصنوبر، علقت الشعوب القديمة أغصانًا دائمة الخضرة على أبوابها ونوافذها، كان يعتقد في العديد من البلدان أن الخضرة ستبعد السحرة والأشباح والأرواح الشريرة والمرض.

 

كانت الحضارات القديمة تعتبر بقاء الأشجار بحلتها الخضراء رغم قسوة الشتاء وغياب الشمس ودفئها هو انتصار للحياة على الموت.

اقرأ أيضاً:

أنشطة منزلية مميزة للأطفال في أول أيام عيد الفطر 2020

ويعود تقليد شجرة عيد الميلاد كما نعرفها الآن إلى ألمانيا في القرن السادس عشر عندما جلب المسيحيون المتدينون الأشجار المزينة إلى منازلهم، ثم بدأت هذه العادات تنتقل بين البلدان.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى