الشأن السوري

تنظيم “داعش” يشنّ هجوماً مباغتاً في دير الزور ويسيطر على جبل استراتيجي ويقترب من حقل نفطي

شنّ تنظيم الدولة داعش، اليوم الأحد، هجوماً على بلدة المسرب بريف ديرالزور الغربي وسيطر على الجبل المطل عليها. 

وقال مراسل وكالة ستيب الإخبارية، إن تنظيم الدولة داعش شنّ هجوماً واسعاً على نقاط النظام السوري والميليشيات الموالية له في بادية المسرب والتي تعتبر خط الدفاع عن بلدة المسرب من جهة البادية. 

وأوضح بأن الهجوم بدأ من خلال مجموعات من عناصر التنظيم التي غافلت نقاط  ميليشيا لواء القدس الفلسطيني  وميليشيا الدفاع الوطني لتدور اشتباكات  بمختلف أنواع الأسلحة والذخائر بين الطرفين، إضافة إلى قيام عناصر تنظيم داعش بالهجوم على مفرق الخراطة وحقل الغاز المحاذي للمنطقة. 

وأكد مراسلنا بأن مجموعة أخرى لتنظيم داعش قامت بالهجوم على نقطة عسكرية تابعة للفرقة 17 التابعة لقوات النظام السوري في بادية المسرب بريف دير الزور، حيث دارت اشتباكات عنيفة بين الطرفين بالأسلحة الرشاشة لتتراجع قوات النظام أمام ضربات التنظيم، وتمكن عناصر التنظيم من السيطرة  على الجبل المطل على بلدة المسرب غربي ديرالزور بشكل كامل. 

و أسفر هجوم التنظيم بحسب مصادر محلية عن مقتل ما لا يقل عن 18 عنصراً من النظام السوري والميليشيات الموالية له. 

وشهدت المنطقة اشتباكات هي الأعنف بين قوات النظام السوري وعناصر التنظيم، بالوقت الذي غاب الطيران الحربي الروسي عن الأجواء.

جنود سوريون يأخذون قسطا من الراحة أمس خلال المعركة لانتزاع مدينة تدمر من تنظيم داعش الإرهابي. ا ف ب

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى