الشأن السوري

في استفزاز لقوات التحالف.. 6 جنرالات إيرانيين يتوجهون إلى ريف الحسكة ومصدر يكشف الهدف من الزيارة

استقبلت قوات النظام السوري المتواجدة في فوج 123 المعروف بفوج “كوكب” بريف الحسكة اليوم الأربعاء، وفداً عسكرياً تابعاً للحرس الثوري الإيراني، على الرغم من معارضة الروس لهذه الزيارة التي قد تشعل الموقف مع التحالف الدولي المسيطر الأكبر في المنطقة.

في استفزاز لقوات التحالف.. 6 جنرالات إيرانيين يتوجهون إلى ريف الحسكة ومصدر يكشف الهدف من الزيارة

وتوجه 6 جنرالات على رأس موكب عسكري من الحرس الثوري الإيراني من مطار القامشلي إلى الفوج “كوكب” عبر عربات تابعة لقوات النظام السوري وبحراسة من الفرقة الرابعة، دون معرفة هدف الزيارة.

ويعتبر فوج “كوكب” الموقع العسكري الأكبر لقوات النظام في ريف الحسكة والذي يضم مهبط للمروحيات ومستودعات عسكرية بالإضافة لأكثر من 1500 مقاتل من قوات النظام والميلشيات المساندة له.

وذكر مصدر عسكري مطلع لـ”ستيب”، أن ميليشيا الحرس الثوري تعمل من خلال هذه الزيارة على خلق مساحة إيرانية في المنطقة حيث تسعى لإنشاء كيان عسكري ثابت داخل الفوج على عكس التواجد السابق الذي اقتصر على بعض الإداريين الذين تم سحبهم خلال الأشهر الماضية نحو مطار القامشلي العسكري.

والجدير ذكره أن ميليشيا لواء فاطميون التابعة للحرس الثوري الإيراني والمتواجدة في ريف الحسكة قامت بتجنيد مدنيين وعناصر من ميليشيا مدعومة روسياً في صفوفها مقابل رواتب شهرية تصل إلى نحو 350 ألف ليرة سورية للعنصر الواحد وهو ما يعادل سبع أضعاف راتب العنصر المنضم لقوات النظام أو الميليشيات المحلية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى