علوم وتكنلوجيا

تعرّف على قدرات مسيرة أوريون الروسية التي استخدمتها موسكو في سوريا

تنتمي مسيرة أوريون الروسية التي طورتها شركة “كرونشتاد” إلى فئة الطائرات غير المأهولة التي تُضرب على ارتفاع متوسط ​​والتي تحلق لفترات طويلة، ويبلغ أقصى وزن للإقلاع 1150 كغ، وسرعة طيرانها 200 كيلومتر في الساعة، وأقصى ارتفاع طيران لها سبعة كيلومترات، ويمكن للجهاز البقاء في الجو لمدة تصل إلى يوم واحد، أما الحمولة القصوى للطائرة فتبلغ الـ 200 كيلوغرام.

تعرّف على قدرات مسيرة أوريون الروسية التي استخدمت بسوريا

سلطت العديد من التقارير الروسية الضوء على الوسائل العسكرية التي تمّ تطويرها، ومن بينها طائرات الدرون المسيرة من طراز “أوريون”، ومنظومة الدفاع الجوي الصاروخية من طراز “إس _ 500″، ومقاتلة “كش مات” _ سو 75.

إلى ذلك، تضمنت قائمة التحديثات الروسية كلاً من دبابات “تي 14 _ أرماتا”، وصاروخ “تسيركون” البحري فرط الصوتي، وصاروخ “سارمات” الباليستي، فضلاً عن الغواصتين النوويتين “الأمير أوليغ” و”نوفوسيبيرسك”، إضافةً إلى مجموعة من الأسلحة الدفاعية والهجومية.

يفوق سرعة الصوت 9 مرات.. بوتين يعلن اختبار صاروخ “تسيركون” فرط الصوتي بنجاح (فيديو)

الكشف عن آلية عمل مسيرة “أوريون”

وأوضحت وكالة “سبوتنيك” الروسية، نقلاً عن مصدرٍ في الجيش الروسي، آلية عمل مسيرة “أوريون” حيث “يمكنها توجيه عدة ضربات للعدو في نفس الوقت، وفي نفس الوقت، تم استخدام أجهزتها لاستطلاع وإنارة الأهداف الأرضية وكذلك الطيران والمدفعية”.

واستخدمت موسكو في سوريا بحسب المصدر إضافة للمسيرة “الصواريخ الموجهة والقنابل الجوية المصححة والموجهة من عيار “20” و “50” و “100” كغ كوسيلة للتدمير”، والذي أشار إلى أنّ “الطائرات المسيرة استخدمت صواريخ أو  إف بي-100″ بدقة عالية عدة مرات”.

ما هي مسيرة “أوريون” الروسية (Orion-E)؟

تنتمي مسيرة أوريون (طائرة بدون طيار) التي طورتها شركة “كرونشتاد” الروسية إلى فئة الطائرات غير المأهولة التي تحلق على ارتفاع متوسط ​​وطويلة المدى.

أقصى وزن للطائرة عند الإقلاع هو 1150 كيلو جراماً، وسرعة طيرانها 200 كيلومتر في الساعة الواحدة، فيما يصل أقصى ارتفاع لها عند الطيران سبعة كيلومترات، ويمكن للجهاز البقاء في الهواء لمدة تصل إلى يوم واحد، وأقصى حمولة لهذه المسيرة هو 200 كيلوجرام.

شركة “كرونشتاد” المطورة والمصنعة لهذه المسيرة، كانت قد قدمت عينةً منها في معرض “MILEX” “ميليكس” الذي أقيم في مينسك في حزيران/ يونيو الماضي، فضلاً عن عرضها محطة مراقبة أرضية وخيارات الحمولة وأسلحة الطائرات.

وتشير تقارير روسية، إلى أنّ تصميم هذه الطائرة الهجومية بدون طيار، جاء بهدف القيام بمهام في مجموعة متنوعة من المناخات، إذ يصل وزنها إلى 1.1 طن، وحمولتها القصوى تصل إلى 250 كيلوجراماً، ويمكن أن تصل مدة الرحلة التي تقوم بها إلى 30 ساعة متواصلة.

يُشار إلى أنّ هذه الطائرة المسيرة، قادرة على القيام بعملياتٍ استطلاعية في نطاقات الموجات الضوئية والأشعة تحت الحمراء، ومن الممكن التحكّم بعدة طائرات مثيلةٍ لها في آنٍ واحد.

ما هي الطائرات الشبحية.. لماذا تتسابق الدول العظمى لتصنيعها وتطوير مميزاتها

الجيش الروسي يختبر جهاز تصويب درونات أوريون

وفي شهر أيلول /سبتمبر الماضي، اختبر الجيش الروسي جهاز التصويب الخاص بدرونات أوريون”، كاشفاً أنّه بات بمقدورها الآن أن تصيب الأهداف الأرضية بقنابل غير موجهة من الارتفاع العالي.

ولفت مصدرٌ في الصناعات العسكرية الروسية، خلال تصريحاتٍ أدلى بها لوكالة “نوفوستي” الروسية، إلى أنّ طائرة “أوريون” المسيرة قد خضعت لمجموعة من الاختبارات القتالية.

قنبلة غير موجهة بوزن 100 كيلوغرام

وأفاد مصدر في قطاع الصناعات الدفاعية الروسية في حديث أدلى به لوكالة “نوفوستي” الروسية بأن طائرة “أوريون” الروسية المسيرة الضاربة خضعت في الآونة الأخيرة لاختبارات قتالية حيث أطلق الدرون قنبلة غير موجهة بوزن 100 كيلوغرام إلى هدف تدريبي يمثل دبابة، مبيناً أنّ الهدف قد أصيب بضربة مباشرة من علو 4 كيلومترات عن سطح الأرض.

استخدمتها روسيا في سوريا.. تعرّف على قدرات مسيرة أوريون الروسية
استخدمتها روسيا في سوريا.. تعرّف على قدرات مسيرة أوريون الروسية

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى