الشأن السوريالفيديو

بالفيديو|| عاصفة ثلجية قوية تهدم خيام اللاجئين السوريين وتغلق الطرق وتحاصرهم في ظروف قاسية

ضربت عاصفة ثلجية شديدة، ليل أمس الثلاثاء، مخيمات اللاجئين السوريين شمال غربي حلب، مما أدى إلى انهيار بعض الخيام إضافة إلى قطع الطرقات الرئيسية في المنطقة ومحاصرة المخيمات.

عاصفة ثلجية تحاصر مخيمات اللاجئين السوريين

وتداولت صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي فيديوهات عدة من مدينة عفرين تظهر الثلوج التي غطت مخيمات اللاجئين السوريين وذكرت أن نحو 69 خيمة تضررت بشكل كبير، مظهرة الظروف القاسية التي يعيشها اللاجئون في ظل العاصفة الثلجية الشديدة والتي قد تستمر لعدّة أيام.

وقال حساب ثورة شعب: “مأساة حقيقية و كارثة إنسانية مخيمات الشمال السوري، غرقت و سقطت عشرات الخيام بفعل الأمطار و الثلوج و أكثر المخيمات ضررًا حتى الآن في أطمة و إعزاز وعفرين و للأسف إنّ المنخفض الجوي يتفاقم و ستزداد المعاناة خلال الأيام القادمة، و كثير من النازحين دون تدفئة.”

ونشر حساب دفاع صوراً عدة وعلّق عليها بالقول: “الثلوج تحاصر المدنيين في مخيم الجبل وعدد من المخيمات الأخرى في منطقة بلبل بريف عفرين شمالي حلب بعد انقطاع الطريق الواصل إليها، دعواتكم لأهالي المخيمات واللعنة على الأسد والطغاة”.

وبدورها، قالت منظمة الدفاع المدني (الخوذ البيضاء) إن الثلوج تحاصر المدنيين في مخيم الجبل وعدد من المخيمات الأخرى في منطقة بلبل بريف عفرين شمالي حلب، بعد انقطاع الطريق الواصل إليها، كما أدت كثافة الثلوج لانهيار عدد من الخيام مشيرة إلى أنها لم توقع إصابات بين اللاجئين.

وأضافت أن فرقها تعمل على جرف الثلوج المتراكمة على الطرق وفتحها للوصول إلى اللاجئين السوريين وإجلائهم، إلى مناطق أكثر أماناً، إذ تحوي المنطقة عشرات المخيمات العشوائية والتي تؤوي عشرات العائلات.

وأشار الدفاع المدني إلى أن الطريق الرئيسي الواصل بين مدينة عفرين وناحية راجو انقطع بسبب تراكم الثلوج، وتعمل الفرق على فتحه من جديد.

وتشهد منطقة عفرين تساقط ثلوج بكثافة عالية في مختلف المناطق، بينما تتساقط بكثافة أعلى في المرتفعات الجبلية بمنطقتي راجو وبلبل، التي تحوي عدداً من المخيمات.

وكان الدفاع المدني السوري قد أطلق تحذيرات مبكرة من الوضع المأساوي الذي يعيشه أكثر من مليون ونصف مليون لاجئ في مخيمات شمال غربي سوريا مع بداية العاصفة الثلجية والطقس البارد.

وأوضح أنه مع انخفاض درجات الحرارة وبدء تساقط الثلوج في مناطق مختلفة من ريفي إدلب وحلب، يواجه أكثر من 1.5 مليون لاجئ في المخيمات أجواء قارسة وخطيرة.

ومن جانبها، حذرت منظمة الإغاثة الإنسانية والطبية “كير” العاملة في سوريا، من تفاقم وضع اللاجئين والنازحين السوريين في الداخل وفي لبنان والأردن، في أعقاب هجمة عواصف الشتاء الشديدة.

كما طالب فريق “منسقو استجابة سوريا”، في بيان أصدره، يوم الإثنين الفائت، من جميع المنظمات والهيئات الإنسانية، تأمين احتياجات اللاجئين ضمن المخيمات، وذلك لتوقع حدوث منخفض جوي شمالي سوريا.

وناشد الفريق “جميع الجهات المانحة والتي تقدم الدعم الإنساني في مناطق شمال غربي سوريا، المساهمة بشكل عاجل وفوري لمتطلبات احتياجات النازحين ضمن تلك المخيمات والتجمعات”.

مواضيع ذات صِلة : مع اقتراب فصل الشتاء .. تعبيد الطرق الرئيسية في مخيمات الشمال السوري

وتحوي أرياف مدينتي “اعزاز” و”عفرين” أعداداً من مخيمات النازحين، وسْط ظروف مأساوية تشهدها المنطقة، في ظل تردي الوضع المعيشي لدى غالبية السكان وضعف الاستجابة الإنسانية.

شاهد أيضاً : ردة فعل معلمة سورية في مخيم الزعتري لحظة إبلاغها بتكفل خادم الحرمين بعلاجها

بالفيديو|| عاصفة ثلجية قوية تهدم خيام اللاجئين السوريين وتغلق الطرق وتحاصرهم في ظروف قاسية
بالفيديو|| عاصفة ثلجية قوية تهدم خيام اللاجئين السوريين وتغلق الطرق وتحاصرهم في ظروف قاسية

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى